زواج سوداناس

القس الأنطوني: عملية تحريري أكدت عدم التفريق بين المواطنين



شارك الموضوع :

وصل إلى الخرطوم القس قبريال الأنطوني راعي كنيسة العذراء بمدينة نيالا بجنوب دارفور والذي أختطف في أبريل الماضي من قبل مجموعة متفلتة وحررته السلطات الأمنية من قبضتها يوم الثلاثاء.
وقال القسيس قبريال الأنطوني في تصريحات له بمطار الخرطوم رصدتها (smc) إن عملية تحريره أكدت على أن الإنسان بالسودان مُقيّم، وأن الحكومة لا تفرق بين مواطنيها، مثمناً الجهود التي قامت بها السلطات الأمنية وأسفرت عن إطلاق سراحه دون تعرضه لأي مخاطر.
من جهته قال اللواء عبد الله الشريف لدى استقباله القسيس الأنطوني إن الأجهزة الأمنية ظلت في حالة متابعة لصيقة ومستمرة لعملية الاختطاف، مؤكداً أنه كان بإمكانهم تحرير القسيس المختطف منذ اليوم الأول من الحادثة إلا أن حرصهم على سلامته دفعهم إلى التأني وعدم مداهمة الخاطفين.
وأضاف أن القس قبريال يمثل شريحة الأقباط بالسودان وأن الحكومة حريصة على حرية الأديان، لافتاً إلى أن لجنة أمن ولاية جنوب دافور بذلت مجهودات مقدرة حتى نجحت هذه العملية.

smc

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *