زواج سوداناس

إبراهيم غندور: لا مانع من ابتعاث مسؤولين من الرئاسة لتوصيل رسائل البشير للدول



شارك الموضوع :

أعلن وزير الخارجية بروفيسور ابراهيم غندور، عدم ممانعته على ابتعاث مسؤولين من الرئاسة لتوصيل رسائل رئيس الجمهورية المشير عمر البشير للدول.
وقال الوزير في المنبر الاعلامي الاسبوعي الذي عقدته وزارة الاعلام بمقرها امس، (الرئيس في أية دولة هو المسؤول الأول عن الملفات الخارجية، وليس لدي حساسية، وأنا متسامح جداً وأي شخص يقوم بمهمة تتعلق بالخارجية اعتبره اضافة)، وتابع (كل الذين تم ارسالهم لايصال رسائل الرئيس مسؤولين بالرئاسة باعتبار أنهم الأقرب اليه بالقصر الجمهوري)، وزاد (اذا كان الحديث حول تحركات طه مع دول الخليج فالرئيس له الحق ان يبعث من يراه مناسباً، وتمسك غندور بولاية الخارجية على ملفاتها.
ونفى غندور وجود مشكلة حول انشاء مجلس العلاقات الخارجية وذكر (وجدنا أن هناك مجلس للأمن القومي ذي التمثيل الدستوري، لذلك صرفنا النظر عن مجلس العلاقات الخارجية).
ولفت وزير الخارجية الى أن اعفاء ديون السودان مرتبط بالحصار الأمريكي، ووصفه بالعقدة التي تحول دون اعفائها، واشار غندور لعدم صحة التصريحات التي نسبت لسفير السودان في واشنطون معاوية عثمان خالد والتي نشرتها صحيفة امريكية وذكرت ان السفير قال ان بلاده لعبت دوراً كبيراً في مكافحة الارهاب وقدمت معلومات حيوية للولايات المتحدة الامريكية وحلفائها في وكالات الاستخبارات عن انشطة ما تعرف باسم الدولة الاسلامية ومنظمة داعش في ليبيا ومصر والصومال ومناطق اخرى في شمال وشرق افريقيا.
واضاف غندور (السفير أكد لي أنه لم يقل ذلك)، وأشار الوزير الى أن السودان شريك في مكافحة الأرهاب باعتبار انه التزام دولي لحماية كل الأطراف.
وفي سياق آخر نوه الوزير الى ان الخارجية ليست لديها علم بإيجار دولة الامارات مبنى لوزارة الارشاد مقابل 23 ألف دولار شهرياً، واوضح ان الرئاسة ستبت في ذلك الامر.
وكشف وزير الخارجية عن لقاء مرتقب بين رئيس حركة العدل والمساواة جبريل ابراهيم ورئيس حركة تحرير السودان مني أركو مناوي بالدوحة في 30 من الشهر الجاري.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        عبدالله

        ومع الاحترام نسأل السيد غندور عن القنصليات التي أصبحت كاتلاها (النضافة) بعد أن استولى جهاز رعاية السودانيين بالخارج على أعمالها واعبائها.. أرجو أن يحدثنا عن مثل هذه (الإضافة) التي جعلت بنك سودان (نضيف) من العملة صعبة . وملايين المواطنين بالخارج والعائد (العمة) الصعبة .. نسأل عن اضافة ملحق اعلامي وملحق ضريبي وملحق وملحق وهناك المزيد من الطلبات من بعض الوزارات لاضافة ملحق وملحق .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *