زواج سوداناس

“عنصرية الشكولاتة” تصطدم بكرة القدم الألمانية



شارك الموضوع :

اعترضت حركة “بيغيدا” الألمانية المعادية للإسلام، على طباعة قوالب شكولاتة تحمل صورا لأطفال يبدو أنهم من أصول غير أوروبية، إلا أن الحركة وقعت في شرك أغضب جماهير كرة القدم في ألمانيا.

واستبدلت شركة “فيريرو” الصور المعتادة على شكولاتة “كندر” الشهيرة – التي عادة ما تحمل صورة لطفل أشقر – بصور لأطفال أفارقة أو شرقيين.

ونشرت صفحة خاصة بـ”بيغيدا” على موقع “فيسبوك”، صورة للشكولاتة الجديدة مصحوبة بتعليق: “هل هذه نكتة؟”.

إلا أن الصفحة لم تنتبه لحقيقة أن هؤلاء الأطفال “غير الأوروبيين” هم أعضاء في المنتخب الألماني لكرة القدم، طبعت صورهم على قوالب شكولاتة أنتجت خصيصا بمناسبة كأس أوروبا 2016 التي تقام الشهر المقبل في فرنسا.

وطبعت على علب الشكولاتة صور للاعبي “المانشافت” وهم أطفال، منهم المدافع الأسمر جيروم بواتنغ صاحب الأصول الغانية، وإلكاي غوندوغان لاعب الوسط تركي الجذور، وأيضا ماريو غوتزه وكريستوف كرامر.

ويبدو أن صفحة الحركة أدركت خطأها وكتبت بعد ذلك: “لقد اقتحمنا عشا للدبابير”، قبل أن يغلق موقع “فيسبوك” الصفحة بناء على تقارير المستخدمين.

وتفاعل مع الأزمة رئيس الاتحاد الألماني لكرة القدم رينارد غريندل، الذي وصف موقف “بيغيدا” بـ”الكريه”، وقال: “المنتخب الألماني لكرة القدم واحد من الأمثلة للتعايش الناجح وملايين الألمان فخورون بفريقهم لهذا السبب”.

كما دافعت “فيريرو” عن موقفها بمنشور على صفحتها على “فيسبوك” قالت فيه إنها “ضد أي شكل من أشكال التفرقة والكراهية للأجانب”.

سكاي نيوز عربية

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *