زواج سوداناس

تراجع كبير في الصادرات وزيادة الواردات وتكدس للسكر بالمخازن



شارك الموضوع :

كشف تقرير قطاع التنمية الاقتصادية للعام 2015م الذي قدمه وزير الزراعة والري بروفيسور “إبراهيم الدخيري” أمس، أمام البرلمان عن تراجع الصادرات السودانية متمثلة في الذهب والزراعة والصادرات غير البترولية، في وقت بلغ فيه معدل النمو للناتج المحلي الإجمالي (4.9%) بنهاية 2015 مقابل (3.6%) للعام 2014، وانخفض معدل التضخم إلى (16.9%) بنهاية 2015 مقارنة بـ(36.9%) للعام 2014م,
وذكر التقرير أن معدل نمو عرض النقود ارتفع من (17%) في 2014 إلى (20.5%) في العام 2015م، متجاوزاً النمو المستهدف بسبب التوسع في التمويل الحكومي، وقال التقرير “تحول الموقف الكلي لميزان المدفوعات من عجز (3.3) مليون دولار في العام 2014م إلى فائض (38.4) مليون دولار في 2015م”.
فيما بلغ أداء الإيرادات العامة (53) مليار جنيه بنهاية العام بنسبة أداء (89.3%) من الربط المقدر للعام 2015م، منها إيرادات ضريبية بحوالي (42) مليار جنيه بنسبة أداء (107%) من اعتماد العام 2015م، وبلغ إيراد الهيئات والشركات (107) مليارات جنيه بنسبة أداء 79% من الربط السنوي المقدر بنحو (2.1) مليار جنيه، وأشار التقرير إلى أن الإنفاق العام بلغ (61.4) مليار جنيه، بنسبة أداء (90.7%) من الاعتماد المجاز في 2015.
وقال الوزير إن الصادرات غير البترولية انخفضت إلى (2.5) مليار دولار للعام 2015م بنسبة انخفاض بلغت (17.8%) عن العام 2014 بسبب انخفاض الأسعار العالمية، وأوضح التقرير أن صادرات المعادن انخفضت إلى (761.5) مليون في 2015 مقابل (1.3) مليار دولار في العام 2014، وعزا ذلك إلى انخفاض صادرات الذهب بواسطة بنك السودان.
وبالمقابل كشف التقرير عن ارتفاع الواردات من (8.1) مليار دولار في عام 2014م إلى (8.3) مليار دولار في العام الماضي.

المجهر

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *