زواج سوداناس

(الشعبية) تنفي وجود أزمة مع حزب الأمة بسبب لقاء “المهدي” و”أمبيكي”



شارك الموضوع :

نفت الحركة الشعبية قطاع الشمال، وجود أزمة بينها وزعيم حزب الأمة القومي “الصادق المهدي” ورئيس الآلية الأفريقية رفيعة المستوى “ثابو أمبيكي” على خلفية لقاء الرجلين أخيراً، وقالت إنها لم تعترض على اللقاء بل تفاعلت معه إيجاباً. وكانت الأمين العام لحزب الأمة “سارة نقد الله” قد هاجمت الحركة الشعبية، لتحفظات أبدتها على لقاء “المهدي” و”أمبيكي”.وأوضح الأمين العام للحركة الشعبية ـ شمال، “ياسر عرمان”، أن اللقاء بين “المهدي” والآلية الأفريقية جاء بطلب من الآلية، وقال (الإمام الصادق المهدي وقيادة حزب الأمة على اتصال مستمر ومباشر مع الحركة الشعبية وقيادات (نداء السودان)، والإمام يتمتع بودنا واحترامنا وتقديرنا، والتشاور بيننا قائم لتمتين أواصر العمل المشترك). وأشار “عرمان” في تصريحات صحفية إلى أن الحركة لم تعترض على اللقاء بل تفاعلت معه إيجاباً وقدمت مقترحات مع بقية الأطراف الأخرى، قائلا إن الحديث عن وجود أزمة أو سوء تفاهم بين حزب الأمة والحركة الشعبية (غير موجود إلا في أماني أجهزة أمن النظام وصحف جهاز الأمن التابعة له). وتابع (العلاقة بين الحركة وحزب الأمة حيوية لخدمة العمل المعارض وتمتين وحدة (نداء السودان)، نحن على اتصال شبه يومي كحركة وجبهة ثورية مع قيادة حزب الأمة وأكد “عرمان” أن الحركة ليس لديها معركة مع الآلية الأفريقية كما أنها على استعداد للجلوس معها،. وزاد (نحن على اتصال مع أطراف عديدة أفريقياً ودولياً.. نحن على استعداد للجلوس والحوار مع الآلية).

المجهر

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *