زواج سوداناس

نظامي يرفض إبقاء نزيل للعلاج بالمستشفي !



شارك الموضوع :

رفض نظامي عيِّن حرساً ومرافقاً لنزيل يعاني من ذبحة قلبية وداء السكري، إبقاءه بإحدى مستشفيات أم درمان، وسط رجاءات الطبيب والممرضين.
وروى شاهد عيان لـ(المجهر) أن النزيل أحضر إلى المستشفى وهو في حالة حرجة، فقام الأطباء بإسعافه حتى بدأت حالته تتحسن، وخرج من الخطر، موضحاً أن الطبيب طلب إبقاءه بالمستشفى لمزيد من الرعاية لأن حالته الصحية لا تسمح له بالخروج، بيد أن الحرس الخاص به رفض ذلك رفضاً باتاً وأصر على إعادته للسجن، الأمر الذي دعا الأطباء والممرضين للالتفاف حوله وليشرحوا الأمر له، وأن نسبة السكري لدى النزيل مرتفعة إلى (400)، لكن الحرس أصر على رأيه، وشرع في ترحيله، الأمر الذي قاد الطبيب للجوء إلى الشرطة وإبلاغها بالأمر، إلى ذلك حضرت قوة إلى المستشفى وقفت على حالة المريض، ومن ثم خاطبت الجهات العليا بالسجن الذي ينزل فيه المريض، وأنهت الملابسات بإبقائه.

صحيفة آخر لحظة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *