زواج سوداناس

سفارة السودان بواشنطون تفند ادعاءات طرد مسؤول “أوشا”



شارك الموضوع :

فندت سفارة السودان بواشنطن الادعاءات والمزاعم تجاه طرد رئيس مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية بالأمم المتحدة، وأعربت عن أسفها لتكرار دول الترويكا (الولايات المتحدة، وبريطانيا، والنرويج) مواقفها القديمة وترديدها ادعاءات المتمردين حول توصيف الأوضاع بجنوب كردفان.

وقال بيان صادر عن السفارة في واشنطون الأحد، إن الترويكا كالعادة لا تلقي بالاً للهجمات البربرية التي يشنها التمرد على الأبرياء في المنطقتين ولا تمارس عليهم أي ضغوط لانضمامهم لخارطة الطريق.

وأوضحت البعثة عدم توازن بيان الترويكا وانحيازه، واعتبرته تكراراً للمواقف السالبة التي لا تساعد على جلب السلام لشعب منطقتي جنوب كردفان والنيل الأزرق.

ورداً على ما جاء في بيان الترويكا حول طرد الحكومة لمدير مكتب الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في السودان، أوضحت أن هذا الزعم غير دقيق وأبانت أنه تم التجديد لمسؤول المكتب حتى يونيو 2016 في انتظار تعيين مدير جديد للمنصب.

وأكد بيان البعثة على التزام حكومة السودان التعاون مع وكالات الأمم المتحدة كافة العاملة في المجال الإنساني، وفي ذات الوقت الاحتفاظ بالحق في تقييم أداء مسؤولي الأمم المتحدة ومستوى تعاونهم.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *