زواج سوداناس

معتز الفاضل : الجمرة بتحرق الواطيها



شارك الموضوع :

✍ في الوقت الذي يفترض فيه أن يتم تهئية الفريق نفسياً ليتماسك من أجل مداواة أثر الخروج من المنافسات الأفريقية و الإستعداد للأستحقاقات المحلية حتى لايخرج المعشوق خالي الوفاض من الألقاب (( داخليا وخارجيا)) ، يعيش النادي هذه الأيام صراعات عصيبه وأزمة حاده بعد فشل لجنة التسيير في تسيير أمور النادي وعناد الوزير ومكابرته بمواصلتها لفترة تكليفها —!!!
× كل يوم يمر من غير إيجاد حلول يبعد المريخ من المنافسة على الألقاب المطروحة على الساحه الآن بعد أن فقدنا أهمها ، وكل يوم يمضي يجعل الفريق لقمة سائغة للخصوم…!!!
× لو كانت هنالك مؤسسية وعمل مدروس لما تأثر فريق كرة القدم بالصراع و العمل الإداري …!!!
× بعد الاستقالة الجماعية التي قدمها أعضاء لجنة التسيير وقرارهم بالأبتعاد عن الكوكب الأحمر وتركه يعاني بعد أن تفاقمت أزمته المالية ، كأن لا بد لرجالات المريخ القابضون على جمر المسؤولية وأقطابه الحادبين على مصلحته وجماهيره التي تعشقه لدرجة الوله والجنون أن تتصدى لهذه المرحلة الصعبة والعصية في تاريخ المعشوق من أجل إنقاذه …!!
× ذكر السيد محمد إلياس محجوب رئيس مجلس الشورى المريخي أن الوزارة عندما عينت لجنة التسيير لم تستشيرهم ولم تطلب منهم ترشيح أحد ليكون ضمن هذه اللجنة ، لكنهم تقبلوا من أختارتهم الوزارة بصدر رحب وأوضح ان هذه اللجنة وجدت الدعم مادياًوفكرياًمن جميع ألوان الطيف المريخي .
× تحرك مجلس الشورى بعد إعلان لجنة التسيير للاستقالة واعترافهم بصعوبة إكمال ما تبقى من أيامهم …!!!
× تعنت الوزير ورفض قبول الاستقاﻻت وطالب اللجنة بإكمال ما تبقى من أيام متعللا بمطالبته لهم بتقارير التسليم والتسلم وسير العمل والوضع المالي و……و…….و…….؟
رفض الوزارة للاستقالات يجعلها تقف موقف المتهمه بتدمير الكيان الأحمر أمام محبيه ، والوقفه الاحتجاجية التي نظمتها بعض الجماهير خير دليل على ذلك …!!!!
× أستنجد اليسع في برنامج عالم الرياضة بتكراره ((لابد لعقلاء المريخ ورجالاته أن يتدخلوا لحل هذه الأزمة )) !!!
الآن :- تدخل من يدوسون على جمر القضية (والجمرة بتحرق الواطيها ) بعد أن لاذ من عينتهم الوزارة بالفرار ، فلابد من إفساح المجال لهم لإصلاح ما أفسدته مخططاتك الدنئه . .!!!
× قام مجلس شورى المريخ بقيادة رئيسه محمد الياس محجوب بالخطوه الأولى في مسيرة إنقاذ المعشوق وتصحيح الأخطاء التي أرتكبتها الوزارة ولجنة التسيير في حق الكيان وهي خطوة لم الشمل وجمع أبناء المريخ .
× جلسة الصفاء التي تمت بمنزل السيد جمال الوالي يمكن أعتبارها اللبنه الأولى في البناء والعودة للطريق الصحيح..!!
× لم يتردد الوالي في إعطاء الضوء الأخضر للعودة مرة أخرى لقيادة الزعيم بلجنة تسيير جديدة وبافكار جديدة ..!!
× الإختيار كأن صائباًوموفقاً بحكم ان الوالي شخصية محبوبة ويجد قبولاًحتى من أعدائه وخصومه …!!!
× المريخ الآن يحتاج إلى رئيس مقتدر مادياًعلى تسيير أمور النادي الحالية وأعضاء مجلس إدارة على مستوى عالي من الفكر الرياضي ويتطلب الوضع من الجميع الوقوف في خندق وأحد من أجل الخروج بالأزمة لبر الأمان. ..!!!!
× الجلسة كانت مميزة بقيادة عبد الله حسن عيسى وبحضور أزهري وداعه الله وعدد من رجالات المريخ وأكثر ما ميزها عودة الصفاء بين أبناء المريخ عصام الحاج وجمال الوالي ونادر ابراهيم مالك وصدق شاعر المريخ عمر محمود خالد
عندما قال:-
نحنا في المريخ أخوه
نعشق النجم ونهوى
واختلاف الرأى فينا
يجعل المريخ أقوى
× أخيراً يبقى الغموض حول ملف العضوية الذي تم سحبه من المفوضية بواسطة خطاب من رئيس لجنة التسيير أسامة ونسي بحجة بعض التعديلات وعدم أعادتة حتى هذه اللحظة هو اللغز الذي يحتاج إلى حل؟؟؟
× ويبقى تاكيد د/الفاتح حسين بمداخلته في برنامج عالم الرياضة وتأكيده بأنهم خاطبوا لجنة التسيير بإعادة الملف بعد مرور عدد من الأيام على سحبه هو التأكيد أن هنالك أمر لابد من البحث فيه ؟؟
× يبقى السؤال قائماً لمصلحة من تم أخفاء ملف العضوية ؟
✍ جْـــرَةِ_قًـلُـم__أخيرا :_
✍ التفاؤل يحد الصفوة بعودة الوالي؟ ولكن علينا أن نعلم ان التفاؤل وحده لا يكفي لتحقيق طموحاتنا.. .. فالأمل منشود أيضاً في تكاتف جماعي من قبل الإداريين واقطاب النادي و الجماهير وأعضاء الشرق و اللاعبين وكل مريخي حادب على مصلحة النادي حتى يأتي العمل جماعياً مُتكاملا.. ونطمع في أن يستمر التواجد الجماهيري المُذهل … بل العشم أن يتزايد الحضور أكثر وأكثر في المباريات القادمة فالفريق في أشد الحوجة لجماهيره من أجل أن يستعيد اللاعبين الثقة في أنفسهم وليعلموا أن خلفهم قاعدة جماهيرية تعشق الكيان ولا يمكن أن تتخلى عنه وهو في أسوأ الظروف ، الحضور الفعال سيُضفي المُتعة.. وسيُضاعف من حماس ومسؤولية اللاعبين.. فهو مصدر قوتهم.. وتجدد عطائهم..!!

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *