زواج سوداناس

(980) حالة سرطان جديدة بمستشفى الذرة



شارك الموضوع :

كشفت متابعات (المصادر) عن استقبال مستشفى الذرة بود مدني لأكثر من (980) حالة سرطان جديدة منذ مطلع يناير وحتى 31 مايو من العام الجاري، فيما بلغ التردد على العيادات أكثر من 150 حالة يومياً.
وفي السياق أكد عميد المعهد القومي للسرطان، رئيس رابطة اصدقاء مرضى السرطان (راما) بروفيسور أحمد محمد الحاج عن انشاء أكبر مستشفى متخصص فى السودان لعلاج السرطان يشمل كل التخصصات بما فيها زراعة نخاع العظام، وتوقع افتتاح المركز خلال العام الجاري.
وكشف الحاج في مؤتمر صحفي نظمته (راما) بمناسبة اليوم العالمي للتبغ بقاعة التأمين الصحي بمدني امس، بحضور عدد من اعضاء حكومة الجزيرة ومديري فروع البنوك بولاية الجزيرة وبرعاية اتحاد المصارف بالولاية، كشف عن تردد أكثر من40% من حالات السرطان من ولاية الخرطوم، وارجع ذلك لتعطل الخدمة بمستشفى الذرة بالخرطوم.
وابان عميد المعهد ورئيس الرابطة، ان الدولة دعمت المعهد القومي للسرطان بصورة وصفها بالطيبة، ودعا منظمات المجتمع المدني لتقديم يد العون لمرضى السرطان الذين يجابهون اوضاعاً تحتاج للدعم المادي والمعنوي، واشار للتزايد المستمر لمرض السرطان مؤخراً، ولفت الى ان العام 1999م شهد 200 حالة جديدة فقط مقابل 2024 حالة في العام الماضي.
من جانبه أوضح رئيس قسم علاج الاورام بالمعهد القومي للسرطان بمدني د. معاوية محمد علي أن السرطان من اكثر الامراض القاتلة انتشاراً، ونوه الى امكانية علاج الحالات التي ترد مبكراً، ونبه الى أن هناك حوالى 70% من حالات سرطان الثدي ترد في حالة متأخرة، وأكد ان الدولة تدعم العلاج الكيمائي مع توفير اجهزة العلاج الاشعاعي، وذكر ان اكثر حالات السرطان انتشاراً وسط النساء هي سرطان الثدي والمريئ، بجانب سرطان البروستاتا والكبد وسط الرجال.
من جهته طالب الأمين العام لرابطة اصدقاء مرضى السرطان عزالدين جعفر بالاسراع في بناء استراحة مرضى السرطان لتوفير قيمة ايجار الاستراحة الحالية، وابان ان راما تهدف لتقديم الدعم والمساعدة لمرضى السرطان معنوياً ونفسياً ومادياً، بجانب العمل على تعزيز دور التوعية العلمية والوقائية، والحث على الكشف المبكر.
وأكد الامين العام للرابطة دعم اتحاد المصارف بود مدني لبرامج راما، واشار الى ان اليوم العالمي للتبغ يحتوي على عدد من البرامج، منها حملة التبرع بالدم بموقف امجاد.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *