زواج سوداناس

نازك يوسف العاقب : الرأي الآخر



شارك الموضوع :

إلى الأستاذة نازك العاقب
لقد سمعت وسرني الخبر الجميل أن وزارة التربية والتعليم بالسودان قد كونت لجنة من خبراء اللغة الإنجليزية لتغيير منهج اللغة الانجليزية وكتابة منهج جديد متكامل لكل المراحل يتماشى مع البيئة السودانية، والمقدرة الذهنية للطالب السوداني بدلاً عن المنهج الحالي الخالي من التنوع والإبداع والذي كان السبب في تدهور اللغة الإنجليزية في السودان
الفئة المختارة من معلمي اللغة الإنجليزية لكتابة هذا المنهج الجديد اختيرت – كما سمعت- بعناية بواسطة قسم المناهج ببخت الرضا وعناية وتنسيق من المجلس البريطاني في الخرطوم، يرأسها الدكتور وائل شعيب لتنظيم العمل الكتابي للمنهج والتدارس في أفضل السبل ومراجعة مايكتب لكل كتاب بدراية وتنقيح من الخبراء والكتاب الاجلاء
وعلمت أن اللجنة الموقرة قد اقترحت تغيير الكتابة الحالية إلى الطريقة العالمية المتبعة والمعروفة في كل الدول المتقدمة (THE CURSIVE WRITING) بدلاً عن الطريقة العقيمة التي فرضها المستعمر بواسطة المستر BRGIHTالمشرف الايطالي في ذلك الوقت
الطريقة الحالية مبنية على طريقة حروف الطباعة، وهي صعبة الكتابة متفرقة الحروف ورديئة المنظر والشكل وغير محببة ومعقدة للطالب الذي يخرج للدراسة بالخارج، أو مبتعثاً إلى أي دولة أوربية لا تساعده الطريقة الحالية في فهم مايكتبه الاخرون بالطريقة المعروفة (GURSIVE WRITING) ولا يستطيع توصيل ما يريد بطريقته التي تعلمها في السودان، وعليه نتمنى أن تبدأ لجنة المناهج في وضع كتاب خط مدروس ، يعلم الطالب والمدرس القادم منذ البداية الحروف الأولية للغة الانجليزية وكيفية ربطها بسلاسة وسهولة، وهناك باحثون في هذا المجال
لقد وجدت كتاب الاستاذ علي حميدة صالح (EASY BENMANSHIP) وهو أجمل وأبدع ما قرأت من الكتب التي تعنى بتعليم الخط الانجليزي بطريقة حديثة
وأملي أن تدرس اللجنة هذا الكتاب إن وجدته، وأن تتبني منهج للاستاذ علي حميدة في التغير المنشود، حتى يتسنى للمدرس القادم مع المنهج الجديد أن يعود نفسه على الطريقة المتبة دولياً والمراد تطبيقها مع المنهج الجديد في السودان
الريح عثمان الضو
مدرس متقاعد وخبير تعليمي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *