زواج سوداناس

شاهد اتهام يكشف بأن شاباً اعترف له بضرب رجل تسبب في وفاته


ادانة فتاة واحالتها لمحكمة الطفل لاصدار حكم نهائي وبراءة صائغ من سرقة مجوهرات

شارك الموضوع :

بحري- إبتسام كشف شاهد اتهام بأن المتهم الأول أخبره بأنه ضرب المجنى عليه وأتلف شقيقاه الاثنان أثاثات منزل المجنى عليه، وقال عند مثوله أمام قاضي محكمة الحاج يوسف حامد محمد أبو دقن بأنه وفي يوم الحادثة عند عودته من عمله لمنزلهم وجد أثاثات المنزل قد أتلفت بفعل فاعل وعندما التقى بجاره علم منه بأن المجنى عليه تشاجر مع المتهمين وضربوه، وأضاف بأنه ذهب للقسم وبرفقته والد المجنى عليه وفوجئوا بالقتيل بالحراسة مصابا في رأسه ووجد شقيقي المتهمين وأخبره بأنه أحضر المجنى عليه للقسم وبعدها حضر المتهمون وأخبره الأول بأن أشقاءه الاثنان كسرا أثاث المنزل وهو من قام بضرب القتيل، وكان المتحري الأول ذكر بأن المجنى عليه أحضر إلى القسم عقب بلاغ من المتهم الأول قال فيه بأن المجنى عليه تعدى على منزلهم وهو مخمور لكنه توفي في اليوم الثاني وأضاف المتحري الثاني أنه تولى التحقيق بعد أن عدلت النيابة مادة الاتهام من الوفاة في ظروف غامضة إلى القتل العمد وقبض على المتهمين الثلاثة وباستجوابهم ذكر المتهم الأول أن المجنى عليه حضر لمنزلهم في الساعات الأولى من الصباح وهو مصاب وملطخ بالدماء ويحمل سكينا بيده فاتصل بالشرطة فيما أنكر الاثنان وجودهما لحظة ارتكاب الجريمة .وكشفت التحريات أن المتهمين تعدوا على منزل المجنى عليه وأتلفوا أثاثه وعندما علم بذلك ذهب لمنزلهم اعتدوا عليه بالضرب أيضاً.

اليوم التالي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        احمد عبد الله

        اخ من الكاتب الكلام ده ..عمل لي لفة راس

        الرد
        1. 1.1
          tango

          هههههههههه
          والله نفس الشعور انا كنت قايل روحى براى

          الرد
      2. 2
        حمد

        اليوم التالى يتلتلك الله فى الشهر الفضيل دة.دة كاتب شنو الوهم دة ؟ عملت لينا زغللة , ماقريت روة ساااى ؟ الله يصرفك مننا . ضيعتوا اللغة العربية .

        الرد
        1. 2.1
          حمد

          اقصد ماقريت (روضة )

          الرد
      3. 3
        ابو القنفد

        THE RISE OF SIRAJ AL-NAEEM
        TEN TEN TEMTARAAA TAM TRAAA

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *