زواج سوداناس

شاهد بالصور.. 5 شخصيات غير مسلمة تصوم رمضان



شارك الموضوع :

مثل باقي المسلمين في جميع أنحاء العالم، هناك أشخاص من ديانات أخرى قرروا الامتناع عن تناول الطعام والشراب منذ طلوع الفجر إلى غروب الشمس، خلال شهر رمضان المبارك.

أثار الموضوع ضجة كبيرة بين المسلمين وأصحاب الديانات الأخرى، لكن أصحاب الفكرة أكدوا أنها خطوة للتضامن مع المجتمع المسلم، وتبادل الخبرات بين الأديان والشعور بالفقراء.

وسنرصد في السطور التالية 5 شخصيات غير مسلمة قررت صيام رمضان.

1- مارك هولاند:
مارك هولاند

فاجأ النائب البرلماني الكندي عن الحزب الليبرالي مارك هولاند، في الجلسة الأسبوعية للمجلس الجميع بقراره الخاص بصيام شهر رمضان، رغم كونه غير مسلم، مؤكدًا أنها السنة الثانية التي يصوم فيها شهر رمضان، حيث أراد أن يفهم شعور الفقراء حول العالم بالجوع.

وأوضح أنه يدعم بصيامه المنظمة غير الربحية “العطاء 30” التي أسسها عام 2012 لمحاربة الجوع داخل كندا والعالم.

2- سايمون هزلك:

خلال وجود المستشار الإعلامي في بعثة الاتحاد الأفريقي بالسودان، سايمون هزلك في عام 2007، قرر أن يصوم رمضان تضامنًا مع زملائه المسلمين، الذين يعملون معه في البعثة والتعبير عن التآزر الإنساني.

لم يكتف المسيحي البريطاني “هزلك” بالصيام فقط، بل كان يدعو الصائمين لمنزله لتناول وجبة الإفطار، وكان يستيقظ قبل الفجر للسحور ويتوقف عن تناول الطعام والشراب لأكثر من 12 ساعة حتى يحين وقت صلاة المغرب.

3- فيس ماجرودر:
فيس ماجرودر
في عام 2012، اكتسب قس مسيحي أمريكي اهتمام إعلامي واسع، عندما قرر أن يصوم شهر رمضان كاملاً مع صديقه وجاره إمام الجمعية الإسلامية في مقاطعة كولين.

وأصر قس الكنيسة الميثودية في مدينة دالاس، على صيام الشهر لمدة ثلاثين يومًا ولمدة 15 ساعة في اليوم، ونشر تجربته على موقعه الخاص تضامنًا مع المسلمين، وحرص القس على الصلاة جماعة مع المسلمين وقراءة القرآن وتناول الإفطار.

4- بريان ماكلارين:
بريان ماكلارين

في عام 2009، بدأ القس المسيحي والقيادي البارز في حركة الكنيسة الناشئة، بريان ماكلارين، مبادرة لصوم شهر رمضان لفتح صفحة جديدة في العلاقات بين الأديان.

وعلى الرغم من الانتقادات العنيفة للمبادرة، شارك عدد كبير من المسيحيين في حملته وكانت لافتة مذهلة للتضامن مع الأديان.

5- ناتان ليفي:
ناتان ليفي

شارك الحاخام اليهودي المتدين ناتان ليفي، في صوم شهر رمضان مع المسلمين عام 2014، لزيادة التفاهم بين الديانتين، وقرر الصيام عندما هلع شاب يهودي رأى شابًا مسلمًا في المعبد اليهودي، وأسفر الحادث عن طلب الشرطة للقبض على المسلم، فحاول من خلال صومه وقف الكره والاشتباك بين اليهود والمسلمين.

فيتو

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *