زواج سوداناس

المانيا أفضل جنسية في العالم .. والسودان في مركز متدني !



شارك الموضوع :

أصدرت مؤسسة معنية بالهجرة والجوازات ترتيبا جديدا بأفضل الجنسيات في العالم، وكذلك بالأسوأ بينها، مبينة كذلك أفضل وأسوأ المناطق للعيش فيها.

وصدر التقرير بعنوان “مؤشر نوعية الجنسية” العالم، عن مؤسسة هنلي وشركاه البريطانية المعنية بشؤون الهجرة والمواطنة، وشمل 161 دولة، آخذا بعين الاعتبار قوة اقتصاد تلك الدول ومعايير الصحة والتعليم ومستوى المعيشة والاستقرار والأمن فيها.

ويميز المؤشر بين الجنسية والدولة من خلال الأخذ بعين الاعتبار سهولة تنقل المواطنين من دون تأشيرة والعيش والعمل في الخارج.

وبناء على هذه العوامل، حددت مؤسسة هنلي أفضل جنسية في العالم من خلال نسبة مئوية، وكلما كانت النسبة أعلى واقتربت من 100 في المئة، كانت الجنسية ومستوى المعيشة أفضل.

وبحسب المؤشر، فقد جاءت الجنسية الألمانية في المرتبة الأولى عالميا وحصلت على نسبة 83.1 في المئة، ذلك أن حامل الجنسية الألمانية يمكنه العيش والعمل في الخارج بسهولة، كما يمكنه التنقل إلى أكبر عدد من البلدان من دون الحصول على تأشيرة، حيث أن جواز السفر الألماني يتيح لحامله السفر إلى 177 دولة من دون الحصول على تأشيرة مسبقة، بحسب مؤشر هنلي وشركان لقيود التأشيرات.

واحتلت الجنسية الدنماركية المركز الثاني من حيث الحياة النوعية، وسجلت معدلا يصل إلى 83 في المئة، وتبعتها الجنسية الفنلندية بنسبة 82 في المئة.

وتلتها في المركز الرابع النرويج، ثم السويد وإيسلندا، وتساوتا بحسب المؤشر وحلتا في المركز الخامس، وتبعتهما أيرلندا والنمسا في المركز السادس، ثم فرنسا سابعة فسويسرا ثامنة وهولندا تاسعة وبلجيكا عاشرة.

واحتلت بريطانيا المركز 11 ثم إمارة ليختنشتاين في المركز 12، وجاءت إسبانيا في المركز 13.

وعملت المؤسسة على وضع مؤشرها الخاص بنوعية وجودة الجنسية وأطلقت عليه اسم “مؤشر الجنسية النوعي” QNI، بينما قام أستاذ متخصص بالقانون ديمتري كوتشينوف يجمع معلومات من البنك الدولي واتحاد النقل الجوي ومعهد الاقتصاد والسلم لتحديد النتائج.

وعملت المؤسسة على تقسيم نوعية الجنسية إلى 4 أقسام هي الجودة النوعية العالية جدا ثم الجوعة النوعية العالية، وضمت كل من الإمارات وقطر والكويت فالمتوسطة وأخيرا المتدنية وشملت 4 دول عربية على الأقل حيث قبعت السودان في المركز 157 من أصل 161 جنسية وسبقتها سوريا في المركز 152 والعراق 151 واليمن 150 فجيبوتي 147 وفلسطين 141.

سكاي نيوز

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


6 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        mukh mafi

        لازم يكون السودان كدا لانه كل المقاييس والمعايير المستخدمة لاتنطبق على السودان وان مثل هذه التقارير احينا تكون مقصودة والتبشيع بالدول .. هلي يعقل ان يكون السودان اسوأ من العراق وسوريا لتي يموت فيها الالف يوميا ام اسوأ من ليبيا التي لاحكومة لها ..
        لم هذا التعمد والاصرار دوما باشانة سمعة السودان ولم الاخبار التي بها اشنة السمعة تلاقي الرواج اكثر من الاخبار التي يكون فيها السودان هو الاهم وهو صاحب الموقف الافضل ..

        الرد
        1. 1.1
          ابو ابراهيم الشويحي

          أنك صحيح لا مخ ولا عقل لك .
          هل تعلم أن هذه المؤسسات التي تقوم بعمل هذه المؤشرات والمقارنات جميعها تكرهنا وتكره دولتنا ! و هل تعرف الأسباب وراء هذه الكراهية .
          هذه هي الأسباب :
          1- اننا دولة مسلمة يعيش فيها المواطن تحت ظل الشريعة الإسلامية السمحاء وأن الجميع يخضعون للقانون ليس هناك شريف فوق القانون ولا وضيع حقوقه مهضمومة .
          2- جميع المواطنين سواسية رئيس الدولة (دعك من الوزير والمدير والضابط وأقربائهم ومعارفهم ) يتساوى مع الخفير أمام القانون
          3- جميع المواطنين يعيشون في هناء وسعادة لسهولة كسب العيش والحصول على الوظائف وتدني الأسعار وإرتفاع الرواتب وإرتفاع دخل الفرد الذي يغطي متطلبات حياة المواطن هو ومن يعول .
          4- لأن المواطن يمكنه الحصول على العلاج بالمجان وكذلك تعليم أبناءه من الحضانة وحتى التعليم العالي كله ميسر ا متوفرا ومجانا
          5- لأن في الدولة الوزير أو المسئول همه شيئ واحد هو خدمة المواطن كل فيما يخصه من المسئولية وأن لا يدخل المواطن إلى الوزارة أو الإدارة إلا ليخرج منها وقد قضى حاجته وحلت مسألته دون تأخير أو تسويف أو دفع أي مبلغ من الرسوم .
          6- يكرهوننا لأن المواطن منا يسافر إلى أي بلد دون عسر أو عناء على متن ناقلنا الوطني الذي ينطلق به في الوقت المحدد دون تأخير ويتلقى داخله الراحة الكاملة المتمثلة في المعاملة الكريمة والخدمات الراقية التي قل ما يجدها في الخطوط العالمية الأخرى
          7- ثم إذا ما حط به ناقلنا الوطني في أي مطار عالمي كمطار هيثرو ببرطانيا مثلا ما أن يرى موظف المطار في يده جوازنا حتى يبتسم في وجهه ويرحب به أيما ترحاب و يدخله دون تأشيرة .
          8- يكرهوننا لأن المواطن منا في ديار الغربة لديه سفارات ما أن تسمع بقدومه حتى يتصلون عليه لأن جهاز شئون العاملين بالخارج لدينا قد أبرق إلى سفارتنا في ذلك البلد معلنا توجه المواطن إلى هناك معطيا كل المعلومات عنه آمرا بمساعدته وتذليل صعابه
          لكل هذه الأسباب ولأسباب أخرى كثيرة لا مجال لذكرها يكرهوننا ودائما يسعون لإشانة سمعتنا والنقص من قيمتنا وقيمنا وكيف لا يفعلون ؟

          الرد
          1. ودأمدرمان

            كلام مخ مافي صحيح ماة في المائة، ولكنك يا شويحي كأنك تتحدث لشخص غير سوداني ولا يعرف اسم السودان أو أنك تستهزأ وتذكر الذي تتمناه، ويا ليته يحصل.

            الرد
      2. 2
        احمد عبد الكريم

        صاح يا مخ تمام

        الرد
      3. 3
        عباس

        الأخ أبو إبراهيم..بالله نحنا عائشين في النعيم ده كلو لا حامدين لا شاكرين. ده نحنا نستاها الضرب بالجزم يا قدع..وليهم حق يحسدونا ويكرهونا..تحياتي

        الرد
      4. 4
        فقعتو مرارتنا

        حقيقة السودان رقم 161 من 161 والكلام ده ما بعرفوه ويشعرو به الا الذين سافرو خارج السودان وهو انه لا توجد مقارنة بينا وبين العالم نحن اعلام فقط السودان السودان السودان وهلمجرا !! بلد ابسط مقومات الحياة تنعدم فيها وتقولو السودان؟؟؟؟ هل تعلم ان العراق وسوريا التي يموتون يوميا بسبب الحرب لا تقطع فيهو موية ولا كهرباء ؟؟؟؟ اين نحن من العالم ؟؟؟ السودان صرف صحي ما فيهو وبعض الناس تقضي حاجتها في العراء حتي في داخل العاصمة !!! كل العالم يضحك علينا لاننا نستاهل!!!

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *