زواج سوداناس

نوعية الزواج تتحكم بمستويات الإصابة بالسكري



شارك الموضوع :

يرتبط الزواج بمزايا صحية ولا سيما الزواج السعيد، ولكن عندما يتعلق الأمر بالإصابة بالنوع الثاني من السكري، أو السيطرة عليه، يبدو أن نوعية الزواج تكون لها آثار عكسية على الرجال والنساء، وذلك حسبما تقول دراسة أميركية.

ووجد الباحثون أن الزواج السعيد أدى إلى تراجع خطر الإصابة بالسكري لدى النساء على مدى خمس سنوات، في حين ارتبط تراجع نوعية الزواج بالنسبة للرجال بتراجع خطر الإصابة بالسكري، وتحسن السيطرة على المرض.

وقالت هوي ليو، كبيرة مُعدّي الدراسة في إدارة علم الاجتماع بجامعة ولاية ميشيغن في إيست لانسينغ، إنّ “النتائج المتعلقة بالرجال مفاجئة، والتي تشير إلى أن أية زيادة في سلبية الزواج مرتبطة بتراجع خطر الإصابة بالسكري، وزيادة فرصة السيطرة عليه”.

وأضافت ليو عبر البريد الإلكتروني أنّ “الزواج السعيد ربما يوفر مصدراً للدعم العاطفي والاجتماعي، ويساعد على الحد من الضغوط بالنسبة للمرأة، التي تعد أكثر حساسية للضغوط من الرجل”.

وأوضحت أن “من المحتمل أن تنظم الزوجة بشكل أكبر من الزوج السلوك الصحي لقرينها”، إذ تذكّر زوجها بالإقلاع عن التدخين، وتناول طعام صحي بشكل أكبر، وأخذ الدواء، الأمر الذي قد يحسن صحة الزوج، ولكن في نفس الوقت قد يزيد أيضاً من الضغوط الزوجية.

العربي الجديد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *