زواج سوداناس

المجلس الوطني يجيز قرضاً ربوياً وسط جدل فقهي بين النواب



شارك الموضوع :

أقر البرلمان أمس، وسط اعتراضات واسعة، قرضاً ربوياً لتمويل مشروع الرصيرص (المرحلة الأولى)، من الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي، بقيمة 60 مليون دينار كويتي، تسدد على مدى 19 عاماً في شكل أقساط سنوية بقيمة 1.540.000 دينار كويتي للقسط الأول، بينما تبلغ قيمة القسط الأخير 1.480.000 دينار بعد فترة سماح 6 سنوات من تاريخ قيام الصندوق العربي بسداد أول طلب سحب من القرض.
وأثار القرض جدلاً فقهياً بين النواب، ففي الوقت الذي طالب فيه المعترضون برفض القرض لعدم مشروعيته الدينية، دعا آخرون لإجازته بحجة أن المشروع سيسهم في استقرار الأوضاع في ولاية النيل الأزرق المضطربة.

وطرحت نائبة رئيس البرلمان عائشة محمد صالح التي ترأست الجلسة، اتفاقية القرض للتصويت، ورغم ارتفاع مجموع الأصوات الرافضة إلا أن عائشة أجازت القرض، واستند البرلمان في تمريره للقرض، على موافقة آلية دراسة مشروعات اتفاقيات القروض الربوية التابعة لرئاسة الجمهورية، بالإجماع عليه، بحجة أن القرض يقع في إطار الحاجة التي ترتفع لمقام الضرورة لما فيه من تنمية للمناطق الفقيرة، ووعد بتوفير الغذاء إلى جانب درء مخاطر الحرب في النيل الأزرق، حسب خطاب مقرر آلية دراسة القروض بالفائدة ووكيل وزارة المالية مصطفى حولي.
ومن جانبه طالب النائب المستقل مبارك النور، بعرض القرض على هيئة علماء السودان ومجمع الفقه الإسلامي، ليفتيان في مدى مشروعيته، وإن كان ربوياً أم لا، وتمسك بعدم إجازة القرض لعدم مشروعيته.

ومن جهته أعاب النائب عبد الله محمد تبعية آلية النظر في القروض الربوية، لوزارة المالية، وقال الطبيعي أن تتبع مسؤوليتها لهيئة علماء السودان، ورد عليه النائب محمد الحسن الأمين وممثل البرلمان في الآلية بأن الأخيرة تتبع لرئاسة الجمهورية بينما تعقد اجتماعاتها في مجلس الوزراء، وهي تضم عضوين من المجلس الوطني، ورئيس هيئة علماء السودان وعضو الهيئة عبد الحي يوسف وآخرين، وذكر الأمين أن الأعضاء يدلون بآرائهم دون أي تأثير من أحد وفقاً لتوجيه الرئيس البشير.
وفي السياق طالب رئيس اللجنة الزراعية عبد الله علي مسار بإجازة القرض لتأثيره الإيجابي على منطقة النيل الأزرق المضطربة، وأوضح أنه سيساهم في توليد الكهرباء وزيادة الرقعة الزراعية بالولاية.
وجاءت اتفاقية القرض في 9 مواد، بغرض تنمية الزراعة المروية وزيادة الإنتاج في السودان، من خلال وضع 51 هكتار أي حوالي 121 ألف فدان من الأراضي الزراعية بالرصيرص تحت الري المستديم ويشكل المرحلة الأولى من برنامج ري الرصيرص والذي يتضمن ري 143 هكتار.

صحيفة الإنتباهة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        سودانى مغبووووون

        سؤال بالجمبه وكده … فى مؤسسة مالية ولا غيرها بتدى قرض لله … كلها بى فوايد … عربية ولا جربية ولا اوربيه … صناديق ولا بنوك ولا مؤسسات ولا حتى حكومية .. الواحد والله بيستغرقش لمن يجى عالم وهم ذى ديل ويشبكونا ربوى وماربوى ومجمع فقه وكلام فاضى .. الشغله وااااااااااااااااااااااضحه مادايره ليها درس عصر …..

        ربااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا …. نعمل ليكم فى اعلان يبث داخل قبة البرلمان …

        والغربيه النوع البيجى بيقول ليك بنك اسلامى وبنك ربوى …. كلمة بنك ذاته معناها شنو ؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!)

        الرد
      2. 2
        ابو القنفد

        يا مغبون الكويت بالذات تمنح قروض بدون فوائد وبمبالغ خيالية مثلا قرض بدون فوائد 20 مليار يورو لولاية سكسونيا السفلى في المانيا يتم تسديده على اقصاد ويبدأ القصد الاول بعد 20 عاما
        س:طيب لماذا يقدم الكويتيون قروضا ربوية للكيزان؟
        ج:حتى يثبتوا ان الكيزان كذابين ومستعدين للتخلي عن شرائع الاسلام مقابل فرصة كهذه لسرقة المال العام بدون حسيب
        س:بعد هلاك ااكيزان باذن الله هل يحق لنا رفض يداد هذه الديون للكويت وغيرها كون الدائنين على علم بانه سيتم اختلاسها؟
        ج:نعم بعد هلاك الكيزان تهلك معهم ديونهم وعلى الكوايتة وغيرهم الحذر

        الرد
      3. 3
        M.Rashid

        إذا لاح قرض في الأفق فلا رفت ولا جدال في البرلمان يجب إجازة القرض حتى يذهب لمستنيها . لا يهم إذا كان القرض ربوياً أم غير ذلك اليوم أكل وغداً تحلل تحت نفس القبة التعيسة ، أما أنتم يا أهل النيل الأزرق رمضان كريم وعليكم بالمر لأنه ما في حلو .

        الرد
      4. 4
        sma

        انتو وين الزول داك الجابوه في حلقة مع هيثم كابو وامراة في التلفزيون وعمل عمائل اسمو تقريبا حسب الرسول من هذا الربا

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *