زواج سوداناس

نيمار: «السامبا» تعرّض للظلم والمنتقدون حمقى



شارك الموضوع :

دافع نجم كرة القدم البرازيلي نيمار دا سيلفا، باستماتة، عن منتخب بلاده، مهاجماً منتقدي الفريق بعد خروجه المبكر من بطولة كأس أمم أميركا الجنوبية (كوبا أميركا 2016) المقامة حالياً بالولايات المتحدة.

وودع المنتخب البرازيلي البطولة من الدور الأول بالهزيمة صفر / 1 أمام منتخب بيرو، الأحد، في الجولة الثالثة الأخيرة من مباريات المجموعة الثانية بالدور الأول للبطولة.

وقال نيمار، على صفحته بموقع «أنستغرام» للتواصل الاجتماعي عبر الإنترنت: «ستظهر الآن حفنة من الحمقى الذين يثرثرون.. اللعنة عليهم، هذه هي كرة القدم».

وقال نيمار: «ما من أحد يعرف المعاناة التي يواجهها الفريق. ارتداء قميص المنتخب البرازيلي شرف كبير والجميع يمثل الفريق بحب».

وغاب نيمار عن صفوف الفريق في هذه البطولة بعدما رفض ناديه برشلونة الإسباني مشاركة اللاعب في بطولتين مع المنتخب البرازيلي في الصيف الجاري، ما دفعه إلى اختيار المشاركة في مسابقة كرة القدم بدورة الألعاب الأولمبية القادمة (ريو دي جانيرو 2016) في أغسطس المقبل.

وتعرض المنتخب البرازيلي ومديره الفني كارلوس دونجا لانتقادات حادة بمجرد الخروج من البطولة بعد الهزيمة أمام بيرو، رغم أن الهدف الوحيد للمباراة جاء بلمسة يد واضحة من اللاعب البديل راؤول رويدياز.

 

البيان

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *