زواج سوداناس

“قطاع الشمال” يطالب الحكومة بالشروع في التفاوض بشأن وقف النار



شارك الموضوع :

دعت “الحركة الشعبية- قطاع شمال ” الحكومة لترجمة وقف إطلاق النار الذي أعلنه الرئيس عمر البشيي، إلى واقع بإرسال وفدها للتفاوض في إطار الوساطة الإفريقية لتفعيله والوصول إلى آليات مراقبة لوقف العدائيات في المسارين.

وقال الأمين العام للحركة الشعبية، شمال، ياسر عرمان، في بيان أمس إن إعلان البشير “وقف إطلاق النار لأربعة شهور ليس الأول من نوعه، وسبقه إعلان من قوى نداء السودان وتنظيمات نداء السودان” .

وطالب البيان الخرطوم بإرسال وفودها لأديس أبابا فوراً للجلوس في إطار الوساطة الإفريقية لتفعيل الإعلانين والوصول إلى آليات مراقبة لوقف العدائيات في المسارين”.

وتابع أن ذلك ينبغي أن يتم “في إطار عملية سلمية شاملة أول أغراضها مخاطبة القضايا الإنسانية في جنوب كردفان والنيل الأزرق ودارفور، وإطلاق سراح جميع الأسرى، وكذلك إطلاق سراح المعتقلين لا سيما طلاب الجامعات”.

وأكد عرمان أن الجبهة الثورية بجميع تنظيماتها أبدت استعدادها لمثل هذه الخطوة في إعلان باريس، مؤكداً استعداد الحركة الشعبية مرة أخرى للجلوس فوراً لمناقشة وقف العدائيات ومخاطبة القضايا الإنسانية.

صحيفة الصيحة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *