زواج سوداناس

الوطني: حانت لحظة قطف ثمار الصبر الطويل



شارك الموضوع :

قال حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان، إنه يؤمن أن اللحظة قد حانت لقطف ثمار الصبر الطويل بتحقيق الوئام الوطني، داعياً الحركات المسلحة في دارفور والنيل الأزرق وجنوب كردفان للارتفاع لمستوى المسؤولية الوطنية وترك أجندتها الصغيرة.

واعتبر الحزب في بيان صدر يوم الأحد وتلقت “شبكة الشروق” نسخة منه، أن الخيار اليوم أمام هذه الحركات واحد وهو المضي قدماً في استكمال عملية السلام واللحاق بالحوار استجابة لنداء الوطن الذي يجب أن لا يعلوه نداء ولا تؤخره مصالح ضيقة.

ووصف القرار الذي أصدره الرئيس عمر البشير بتمديد وقف إطلاق النار لمدة أربعة أشهر بالشجاع، مشدداً على أنه يؤكد التزام الرئيس بتهيئة الأجواء لتحقيق السلام الشامل في ربوع البلاد حتى تتفرغ القوى السياسية للبناء والتعمير واستكمال النهضة. ”
المؤتمر الوطني كرر الدعوة لحاملي السلاح بالتوقيع الفوري على خارطة الطريق، وطالب الحركات بالإقبال على المفاوضات بروح وطنية صادقة تتجاوز بها المواقف التكتيكية التي ظلت تدور حولها طوال السنوات التي أعقبت انفصال جنوب السودان

خارطة الطريق
وقال البيان إن الحزب الحاكم يرحب ويدعم أي جهد صادق يقود حاملي السلاح للتوقيع على خارطة الطريق التي وقعتها الحكومة أخيراً مع الوساطة الأفريقية في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا.

وأوضح أن توقيع الحكومة على الخارطة جاء لقناعتها بأن الشعب السوداني قد سئم الحرب وآن له أن يرتاح على شواطئ السلام.

وكرر البيان دعوة الحزب والحكومة لحاملي السلاح بالتوقيع الفوري على خارطة الطريق، طالباً من الحركات الإقبال على المفاوضات بروح وطنية صادقة تتجاوز بها المواقف التكتيكية التي ظلت تدور حولها طوال السنوات التي أعقبت انفصال جنوب السودان.

وحث البيان، الحركة الشعبية قطاع الشمال وحلفاءها لتحمل مسؤولياتهم الوطنية والانخراط فوراً في الترتيبات الأمنية والسياسية التي تؤدي إلى تطبيع الأوضاع العامة في أرجاء السودان كافة.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *