زواج سوداناس

الشرطة: شبكات عالمية منظمة تهرب المخدرات للسودان



شارك الموضوع :

قال مسؤول بارز في الشرطة السودانية يوم الإثنين، إن عمليات تهريب المخدرات إلى بلاده تديرها شبكات عالمية منظمة، مؤكداً أن هذه الشبكات تملك قدرات تخطيطية وموارد مادية مهولة، إلى جانب شبكات محلية تعمل في زراعة “القنب”.

وقال مدير دائرة العمليات والمكافحة بالإدارة العامة لمكافحة المخدرات العميد منور محيي الدين محمد لوكالة السودان الرسمية للأنباء، إن الإدارة العامة لمكافحة المخدرات تعمل عبر محاور عديدة لحماية الشباب من خطر المخدرات.

وأشار إلى مخاطر الوجود الأجنبي في البلاد، قائلاً إن الشبكات الأجنبية تعمل في مجال الاتجار وتعاطي المخدرات، وقد أدخلوا أنماطاً عديدة للتعاطي بالسودان وكذلك أنواعاً جديدة من المخدرات، لافتاً إلى أن بعض الأجانب قاموا بإدخال ثقافة تعاطي الحبوب المختلفة.

تصنيع المخدرات

مدير دائرة العمليات والمكافحة بالإدارة العامة لمكافحة المخدرات، يقول إن التشريعات والقوانين كافية لأن بها عقوبات تصل حد السجن المؤبد والإعدام وذلك لكبر الجرم المرتكب

وكشف منور عن محاولات في الآونة الأخيرة لتصنيع المخدرات في السودان بواسطة هذه الشبكات، مؤكداً أن السلطات نجحت في تفكيك شبكة تضم جنسيات مختلفة تدير هذا العمل.

وشدد العميد منور، على أن البشرية تواجه حرباً خفية تقودها جيوش مجهولة الهوية عقيدتها تحقيق الربح وتستخدم في حربها وسائل ناعمة لكنها قاتلة ومدمرة ومميتة وتحدث خللاً كبيراً في الجوانب الاقتصادية والاجتماعية.

ولفت إلى أن مكافحة المخدرات في العالم تتم باستراتيجيات تتمثل في خفض العرض والطلب لتقليل الأضرار وإنقاذ الشباب عبر توجيه طاقاتهم للأنشطة الإيجابية.

وأكد مدير دائرة العمليات والمكافحة بالإدارة العامة لمكافحة المخدرات، أن التشريعات والقوانين كافية لأن بها عقوبات تصل حد السجن المؤبد والإعدام وذلك لكبر الجرم المرتكب.

شبكة الشروق + وكالات

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *