زواج سوداناس

(حلاقة) حسين و(عضلات) نسرين.!



شارك الموضوع :

(1)
تضحكني جداً بعض التعليقات المنتشرة على صفحات الفيس بوك والتى تقلل من موهبة الشاب مهاب عثمان، وتدهشني جداً تلك الحرب التى يطلقها عليه بعض (الفاشلين) من المغنواتية وذلك عقب تألقه الاخير في برنامج (اغاني واغاني)، ذلك الشئ الذى يؤكد ان مهاب بالفعل اصبح (بعبعاً) يهدد الكثير من العروش (المتهالكة) والتى آن الاوان لإزالتها.
وصيتي للشاب مهاب عثمان ان يضاعف ثقته بنفسه…والا ينحني لأي رياح مهما كانت درجة قوتها و(خبثها)…فهكذا المبدعون…كتب عليهم دوماً ان ينالوا من الرياح (هوجها).
(2)
تصر مذيعة قناة النيل الازرق نسرين النمر على استعراض (عضلاتها اللغوية) على كل الضيوف الذين تجالسهم في كل البرامج التى تطل من خلالها، بينما اصبح (سؤال) نسرين النمر للضيف هو (الاطول) بين كل اسئلة المذيعات في الوطن العربي، وهو الامر الذى يجب ان تنتبه اليه نسرين والتى تحتاج وبشكل كبير لـ(ترشيد) مفرداتها في حضرة ضيوفها.
(3)
اخبرني احدهم ان (الحلاقة) التى اطل بها الشاب حسين الصادق عبر برنامج اغاني واغاني تسمى بـ(الكهرباء قطعت)، ومع (الظهور الباهت) لحسين الصادق خلال النسخة الحالية من البرنامج يجب تعديل مسمى تلك (الحلاقة) ليصبح (الكهرباء والموية قطعوا).
(4)
الا يوجد عاقل رشيد في هذه البلاد يقدم النصيحة للفنان مصطفى السني ويحثه على اعتزال الغناء والتفرغ لإدارة اي مشروع خاص..؟..على الاقل من اجل مصلحة ذلك الفنان الذى نحتاج للتزود بالكثير من (الصبر) عند الاستماع اليه.
(5)
لازال البعض يصرّ على ان يثبت لي بأن الفنانة آمنة حيدر هي فنانة موهوبة، ولازلت اصر انا على ان تثبت آمنة حيدر موهبتها تلك للجميع، ليس عبر (اغاني واغاني)، وانما في مقبل الايام، فدعونا ننتظر قبيل ابداء تلك (الانفعالات) الغير مبررة.
(6)
اجمل مافي برامج رمضان لهذا العام انها خالية من (شريف الفحيل).
(7)
برنامج (درقة وسيف) الذى يقدمه الشاعر ود مسيخ بالتلفزيون القومي هو احد البرامج الرمضانية (المظلومة جداً)، خصوصاً ان اصطحبنا فكرة ذلك البرنامج المميزة والتى تهدف الى طرح المنتوج الثقافي لولايات السودان المختلفة عبر اباطرة الغناء هناك، تلك الفكرة العبقرية التى تميزت عن كافة الافكار المتشابهة لبرامج رمضان هذا العام والتى لم تخلو من (الجبجبة) و(الضحكات).
(8)
لو كنت مكان قناة الشروق لقمت بتقديم الاعتذار لكل الشعب السوداني عن برنامج (وتر عربي)، فذلك البرنامج لم يقدم للمشاهد السوداني سوى (الحسرة) و(الندامة) ولم يجلب للقناة سوى (الشتيمة) و(التقريع).

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        المراقب

        1 – تسرين النمر مش عاوزين منها تتكلم – فقط نطلب منها الظهور على الشاشة و كفاية عليها حلاوة الطلة–
        2- بصراحة مصطفى السنى يفقع المرارة .
        3- من رحمة ربنا أختفاء شريف السخيل هذه السنة من برامج رمضان- و أن شاء الله تطول الغيبة ..
        —— و رمضانكريم ___

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *