زواج سوداناس

لفت انتباهه فقرر أن يجعل منه نجما!



شارك الموضوع :

أورد موقع “NME” أن مغني الراب والمنتج الأمريكي الشهير كاني ويست ساعد مغنيا شابا جذب اهتمامه في أثناء أدائه في شارع في تسجيل أول ألبوم له.

وقد قدر كاني ويست مواهب كاميرون غريه وهو من سكان ولاية تنيسي تقديرا عاليا واستأجر له استوديو موسيقى لفترة تسجيل الألبوم. كما أشرك المنتج أنثوني كيلهوفير الذي حصل على جائزة “غرامي” أربع مرات في عملية التسجيل.

ويقول الموقع إن الألبوم الأول قد تم تسجيله وسيسمى بـ”فراري كوكايين” مع أنه لم يذكر تاريخ إطلاقه.

يقال أن غريه رأى كاني ويست بالقرب من قاعة “House Of Blues” في لوس أنجلس فجذب اهتمامه بأدائه عدة أغان. كما كان جاستين بيبير المغني الكندي لأغاني البوب بين المستمعين.

وكاني ويست من أشهر الفنانين الأمريكيين. حصل على جائزة “غرامي” 21 مرة. وأطلق ألبومه الثامن الجديد في عام 2016 وسمي بـThe Life Of Pablo.

اجتهد كيلهوفير في ألبومات كثيرة لكاني ويست كما أنتج موسيقى لفنانين كثيرين آخرين.

روسيا اليوم

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *