زواج سوداناس

قرارات جديدة لتعزيز الأمن في مدينة الفاشر


الفاشر: 500 ألف مواطن يحتاجون لمساعدات عاجلة

شارك الموضوع :

أصدر معتمد محلية الفاشر حاضرة ولاية شمال دارفور التجاني عبدالله صالح قرارات جديدة، يوم الأحد، هدفت إلى تعزيز الأمن في المدينة التي شهدت خلال الأيام الماضية سلسلة من حوادث القتل والنهب التي نفذها مسلحون مجهولون.

وأمر المعتمد الأجهزة الرسمية والأمنية في المدينة بتنفيذ القرارات التي أصدرها الأحد فوراً.

وحظرت القرارات الجديدة حركة الدراجات البخارية (المواتر) وارتداء (الكدمول) وتظليل السيارات وحركة المركبات من دون لوحات، وحمل السلاح بالزي المدني داخل المدينة.

وجاءت القرارت بعد ساعات من إعلان والي شمال دارفور عبد الواحد يوسف حالة الاستعداد القصوى وسط القوات النظامية لضبط الفوضى وبسط الأمن بحاضرة الولاية.

وتمنع القرارات حركة وتجوال الدراجات البخارية (المواتر) نهائياً ابتداءً من الأحد، على أن يشمل القرار كافة المواتر الملاكي ومواتر المؤسسات الحكومية ومواتر الأجهزة النظامية.

وتحظر القرارات أيضا ارتداء (الكدمول) غطاء على الرأس نهائياً، ويشمل القرار في ذلك القوات النظامية وكافة المواطنين.

ومنع المعتمد حمل السلاح بالزي المدني داخل المدينة وخاصة الأسواق إلا للقوات العاملة بالاطواف والغرفة مشكلة، وكذلك تظليل المركبات وحركة المركبات بدون لوحات داخل المدينة بتاتاً.

وشدد المعتمد على أن كل من يخالف القرارات سيعاقب وفق نصوص قانون الطوارئ.

شبكة الشروق + وكالات

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *