زواج سوداناس

تحقيقات تؤكد تحرش مايكل جاكسون بأبناء إخوته



شارك الموضوع :

أكدت مصادر موثوقة لصحيفة “بوست” بأن المحققين باتوا مقتنعين الآن تماماً أن مايكل جاكسون كان يتحرش بأبناء إخوته.
وأجرى محققو منطقة سانتا باربارة مقابلات مع اثنين من أبناء أشقاء مايكل جاكسون وفرد آخر من عائلته خلال التحقيقات التي يقومون بها حول قيام ملك البوب بالتحرش بالأطفال ما بين عام 2004 و 2005، وإن مايكل كان يقوم بتهديد أفراد عائلته وضمان سكوتهم عن طريق رشوتهم بالهدايا والأموال.
ويقول أحد التحريين “لقد تلقينا معلومات وثيقة حول أبناء الإخوة المعنيين ومن خلال أمور كثيرة كشفت عنها التحريات تبين أن عائلة جاكسون كانت تعصف بهم رياح الشك خاصة بعد أن قام مايكل باصطحاب أحد الأولاد في رحلة إلى جزيرة ما، وبعد عودة الصبي قام مايكل بشراء سيارة جديدة له التي فهمنا بأنها طريقة مايكل لمنع الصبي من التحدث”. وقد ألمح الصبي الذي يبلغ عمره الآن 18 عاماً بأن هناك شيئاً خاطئاً يحدث.
ويضيف “لقد كان وحيداً في المنزل عندما قام باستقبال اثنين من المحققين، وعرض عليهما شراباً منعشاً وأخبروه بأنه غير مجبر بالحديث بالسوء عن عمه، ومن المستغرب أنه لم يبدو عليه الانزعاج مطلقاً عندما أخبره المحققون بشكوكهم حول ما حدث بينه وبين مايكل ولم يقم بإنكار ذلك”.
في حين قام صبي آخر من أبناء إخوة مايكل بإنكار أنه قد تم التحرش به من قبل عمه المغني. وأفاد أحد المحققين للصحيفة بأن أحد أفراد عائلة جاكسون قد قال بأنه يخشى أن العديد من أبناء إخوة مايكل كانوا ضحايا لاعتداءاته الجنسية وأنه يعتقد بأن ابن مايكل نفسه “بلانكت” قد تعرض لتصرفات مايكل غير المسؤولة. وبالطبع لم يتم أبداً توجيه أي تهمة لمايكل بسبب عدم تعاون أفراد العائلة مع المحققين.
وقامت الشرطة بإجراء هذه التحقيقات قبل موعد محاكمة مايكل جاكسون التي بدأت في سانتا ماريا حيث تم اتهام مايكل بالاعتداء الجنسي على طفل مريض بالسرطان يبلغ من العمر 13 عاماً ولكن تم إسقاط التهم. وبعد أربع سنوات مات جاكسون بسبب جرعة مخدرات زائدة.
وفي الأسبوع الماضي قام برنامج رادار التلفزيوني بتقديم تقرير حول جاكسون جاء فيه بأن مايكل كان لديه ميول جنسية منحرفة من حيث احتفاظه بألعاب منحرفة مثل اللعبة التي تدعى جون بينيت التي يلتف حبل حول عنقها أشبه بحبل المشنقة إضافة إلى زنزانات التعذيب التي وجدت في مزرعته في نيفرلاند.
ونشر الموقع الرسمي للشرطة أنه عثر على صور لأولاد عراة من ضمنهم تاج وتيريل وتي جي أبناء تيتو أخ جاكسون الذين شكلوا فرقة T3 لأغاني البوب في عام 1990.

المرصد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *