زواج سوداناس

الجعيلي : أم وضاح سرقت فكرة البرنامج



شارك الموضوع :

إتهم الأستاذ معتصم الجعيلي بعض المذيعات بسرقة أفكار وبرامج قناة (هارموني) والإتجار بها في القنوات الفضائية الأخرى، وقال الجعيلي إن سرقة الأفكار البرامجية في السودان أصبحت موضة سائدة في الفضائيات، وأن برنامج (بنات حواء) ليس برنامج أم وضاح وليس من حقها تقديمه في الفضائيات، وأن عفراء فتح الرحمن استنسخت فكرة برنامج (30 دقيقة) وقدمته في الخرطوم باسم (90 دقيقة)، وحول برامج رمضان التي تعرض الآن قال الجعيلي إنها برامج تفتقد للفكرة والمجهود، ومعظمها تكرر الضيوف مستثنياً برنامج (أغاني وأغاني)، الذي وصفه بالبرنامج الأول في كل القنوات السودانية والعبقري الفكرة.. وأضاف أنه لا توجد بالبلاد قناة فضائية خاصة لأن معظمها يتلقى دعماً حكومياً.

ومضى الجعيلي في حديثه قائلاً: إنه لا يستطيع تقديم منتوجه في برامج الأطفال في الفضائيات السودانية، لأن تلك الفضائيات تطالبه بإيجاد رعاية، وناشد صاحب أول قناة فضائية خاصة في السودان (هارموني) وصاحب أول قناة سودانية متخصصة في برامج الأطفال (سنابل)، رئاسة الجمهورية ودعم عودة قناة (سنابل) من جديد، كما تحدث الجعيلي عن مسلسل (وتر حساس) وتجربة الفنان طه سليمان في التقديم البرامجي، وكثير من المواضيع التي تخص الساحة الإعلامية والفنية، وذلك عبر حلقة مثيرة من برنامج (بمنتهى الصراحة) تبثها قناة الخرطوم الفضائية مساء اليوم.
من جانبها قالت مقدمة برنامج (أمنا حواء) في قناة أنغام الفضائية الإعلامية حنان عبد الحميد (أم وضاح): إن المخرج إمام حسن إمام هو صاحب فكرة البرنامج، فلماذا لم يوجه له الجعيلي سهام النقد وخص بها أم وضاح)، وأضافت: يبدو أن الجعيلي متأثر نفسياً بظروف إيقاف قناة (هارموني) .
أم وضاح تحدثت أيضاً في حلقة مثيرة من (منتهى الصراحة) مع خالد ساتي تبث يوم بعد غد الخميس، تناولت فيها الكثير من قضايا الساحة الفنية، وقالت إن النقد الفني لا يحتاج لتخصص لأن بمقدور كل شخص أن يميز بين الجميل والقبيح.

صحيفة آخر لحظة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        التقدم و ثقافة السخافة

        معليش مقدماً علي التعبير – هي مجموعة كوش ( شدة عليها فتحة تتربع علي الواو ) و الكدايس بتتنطط بيناتها – ومن يرتاد الكوش يجد اشياءً قيمة في كوش الاحياء الراقية ونأمل بزيادة المفيد في كوشنا فاذا غلب المفيد في الكوشة سحبنا منها الاسم وسميناها قناة

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *