زواج سوداناس

تجنب 7 مشاكل قد تضع حياتك الزوجية على المحك



شارك الموضوع :

أورد موقع فاميلي شير الإلكتروني 7 أنواع من المشاكل التي من شأنها أن تضع العلاقة الزوجية على المحك وفق ما يلي:

1- المشاكل المالية
تدوم الحياة الزوجية وتستمر طالما كانت الميزانية والمدخرات المالية في مأمن. ولا بد للمرء من أن يخصص وقتاً لمناقشة المسائل المالية مع شريك حياته وتحديد ميزانية تكفي العائلة، بالإضافة إلى خطة إنفاق رشيدة تجنب العائلة العوز الذي يفضي إلى نشوء خلافات قد تقوض دعائم الأسرة وتسلب راحة البال من الزوجين.

2- مشاكل الأطفال
عادة ما يتشاجر الزوجان على الأشياء التي يحبونها، وعندما يتعلق الأمر بالأطفال فإن شجارهما قد يصل إلى ذروته بسبب حبهما الشديد للأطفال. ومن الضرورة بمكان أن يخصص الزوجان وقتاً لإيجاد الحلول التي ترضي الطرفين وذلك عبر التعاون على حل مشكلات الأطفال والنأي عن التصعيد الذي قد يفاقم المشاكل.

3- الماضي
قد يجنح المرء في بعض الأحيان لإلقاء اللوم على شريك حياته بسبب أخطاء الماضي، لذا على الزوجين نسيان أخطاء الماضي واستخلاص الدروس منها لتجنب الوقوع فيها في المستقبل.

4- الآراء السياسية
قد تشكل الميول السياسية للزوجين حجر عثرة في طريق استقرار علاقتهما، لذا يجب أن يحاول الطرفان تقريب وجهات النظر بينهما والابتعاد عن الصدامات التي من شأنها أن تسرق من علاقتهما ألقها وتحيل حياتهما إلى جحيم لا يطاق.

5- الاعتقاد الديني
تنشأ العديد من المشكلات والشجارات بين الزوجين بسبب الاعتقادات الدينية، وقد يتهم أحد الطرفين الطرف الآخر بعدم إخلاصه في الدين. وإن كان الزوجان يعتنقان ديانتين مختلفتين فقد ينشأ خلاف بينهما على انتماء أطفالهما الديني.

6- الغيرة
تعتبر الغيرة من أكثر الأسباب التي قد تؤدي إلى الشجار بين الزوجين وخاصة إن كان أحدهما أكثر نجاحاً من الآخر. وقد يغار أحد الطرفين من زملاء شريك حياته من الجنس الآخر في العمل، الأمر الذي ينبئ بسلسلة من الخلافات التي قد تنتهي بالانفصال.

7- الأولويات
ما هي أولوياتك؟ ما هي أولوياتي؟ ما هي أولوياتنا؟ غالباً ما تؤدي هذه الأسئلة إلى نشوب شجار بين الزوجين. ولا بد من أن يلجأ الطرفان للحوار بينهما لكي يصلا إلى صيغة مشتركة تحدد أولويات حياتهما الأمر الذي يبعد شبح المشكلات عن علاقتهما الزوجية.

الرجل

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *