زواج سوداناس

تركيا تدعو لمكافحة الإرهاب دوليا.. وتتهم داعش



شارك الموضوع :

أعرب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن أمله بأن يكون الهجوم الذي استهدف مطار اسطنبول الدولي منعطفا ونقطة مفصلية لبدء مكافحة مشتركة بقيادة الغرب، للإرهاب في كل أنحاء العالم.

وقال أردوغان في بيان صدر عن مكتبه الإعلامي بعد عقده اجتماعا طارئا مع رئيس وزرائه بن علي يلدرم ورئيس هيئة الأركان خلوصي أكار في القصر الرئاسي بأنقرة الثلاثاء 28 يونيو/حزيران، “في حال فشلت الدول، كما البشرية جمعاء، في توحيد القوى وشن معركة مشتركة ضد التنظيمات الإرهابية، فإن كل الاحتمالات التي نخشاها في أذهاننا ستصبح حقيقة واحدة تلو الأخرى”.

وقال رئيس الحكومة التركية بن علي يلدريم للصحفيين في موقع الهجوم إنه “وفقا للمعلومات الأخيرة، قتل 36 شخصا” وجرح نحو 147 آخرين، لافتا إلى أن “الأدلة تشير إلى داعش”.

وقال رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم إن التحقيقات الأولية تشير إلى أن 3 انتحاريين أطلقو النار في الهجوم على المطار الثلاثاء قبل أن يفجروا أنفسهم.

وذكر يلدريم للصحفيين في المطار أنه يوجد أجانب على الأرجح بين القتلى.

من جهتها ذكرت وكالة “أسوشيتد برس” نقلا عن مسؤول تركي رفيع المستوى صباح الأربعاء 29 يونيو/حزيران، أن حصيلة الهجوم على مطار اسطنبول قد بلغت خمسين قتيلا وعشرات الجرحى.

بدورها أعلنت الهيئة العليا للإذاعة والتلفزيون التركية فرضها حظرا مؤقتا على نشر الأخبار، في وسائل الإعلام التركية، فيما يتعلق بالانفجارات.

وجاء في بيان الحظر “بناء على المادة السابعة من القانون 6112 الناظم لعمل الهيئة العليا للإذاعة والتلفزيون التركية، وتقضي بحظر النشر، في حال مسه الأمن القومي، أو احتمال إخلاله بالنظام العام للبلاد”.

من جهتها علقت إدارة الطيران الاتحادية في الولايات المتحدة الأمريكية جميع الرحلات الجوية المتجهة إلى اسطنبول والقادمة منها عقب الهجوم.

إدانات دولية للهجوم

ودانت الولايات المتحدة الأمريكية الهجمات “الفظيعة” في مطار أتاتورك الدولي، مؤكدة على دعمها لتركيا، وفق بيان صادر عن البيت الأبيض.

من جهته دان الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند “بشدة” الاعتداء، واصفا إياه بـ”العمل الفظيع”. وقال في مؤتمر صحافي في بروكسل “أريد أن أدين هذا الهجوم بشدة”، معربا عن خشيته من أن “هذه الاعمال الإرهابية المتتالية لا نتيجة لها إلا جعل الوضع في تركيا أكثر صعوبة”.

بدوره، دان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون “الهجوم الإرهابي”، داعيا إلى تعزيز التعاون الدولي لمكافحة أعمال مماثلة.

وأعرب رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك “عن خالص التعازي لأسر وأحباء ضحايا الاعتداء الإرهابي في مطار أتاتورك الدولي بإسطنبول”. وقال توسك في مؤتمر صحفي عقب اجتماع للمجلس الأوروبي في بروكسل مساء الثلاثاء “في مثل هذه الأوقات يجب علينا جميعا أن نتحد”.

روسيا اليوم

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *