زواج سوداناس

والي شمال دارفور: جرائم الفاشر الأخيرة ممنهجة



شارك الموضوع :

قال والي شمال دارفور “عبد الواحد يوسف إبراهيم”، إن الجرائم التي شهدتها عاصمة الولاية الفاشر خلال الأيام الماضية شبه ممنهجة، لإرسال رسائل مفادها بأن الولاية ليست آمنة. وتعهَّد بتعزيز الإجراءات الأمنية لوضع حد للأعمال الإجرامية.وخاطب “يوسف” أمس (الثلاثاء) حفل التأبين الذي أقامته أسرة الشهيد “عبد الله فضل رحمة” بحي الوحدة في المدينة، الذي اغتالته مجموعة مسلحة مجهولة أمام منزله يوم (السبت) الماضي.وشهدت عاصمة شمال دارفور خلال الأسبوعين الماضيين، حوادث نهب وقتل راح ضحيتها عدد من السكان الأبرياء.وقال “يوسف” إن الحكومة جادة في تعزيز الإجراءات الأمنية واتخاذ كافة التدابير الممكنة، لوضع حد نهائي للأعمال الإجرامية التي تقوم بها مجموعات مسلحة خارجة على القانون.وشدد على أن الأجهزة المختصة ستتعامل مع المجرمين بكل غلظة، داعياً الجميع إلى التعاون والمشاركة مع الأجهزة المختصة بالتبليغ الفوري عن أوكار المجرمين وعدم التهاون والتساهل معهم.وتعهَّد الوالي بالمضي قدماً في الإجراءات الأمنية حتى ينعم المواطن بالأمن والاستقرار. وقدَّم “يوسف” أيضاً واجب العزاء في فقيد الشباب الطالب “محمد الأزهري أبوه” الذي اغتيل هو الآخر الليلة قبل الماضية في حي (الطريفية) بالفاشر.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *