زواج سوداناس

صيام الضب



شارك الموضوع :

مقالي السابق الذي حكيت فيه قصتي مع غياب موظفي تلك المؤسسة لمجاملة زميلهم الذي توفى والده ..ادخلني في موقف حرج مع اصدقاء عمودي الراتب بالصحيفة ..فقد ارسل لي الكثيرون منبهين الى العبارة التي تشير الى تناولي للشاي الساخن ..رغم اننا في شهر رمضان ..احدهم علق ساخرا في صفحتي الاسفيرية قائلا (رمضان كريم يا دكتورة ..لو فاطرة او صايمة صيام الضب ..شوفي لينا رخصة معاك)
عبارة صيام الضب ..جعلتني أتذكر جدتي لأبي رحمها الله التي كانت تعتقد ان الصوم للنساء المتزوجات فقط لاغير ..وبما اننا كنا انا واخواتي لازلنا عازبات ..فلا يجب علينا الصوم ..او يمكننا ان نصوم صيام الضب فلا نتوقف عن شرب الماء والشاي على الأقل … كانت تراقبنا بعين فاحصة ..ما ان تلاحظ اي تراخي في حركتنا خلال نهار رمضان القائظ في مدينة عطبرة ..الا وكانت تصرخ قائلة (هوي برو ..ار الي لوقو مسي كاقي؟؟) ..وتعني يا بت انتي جد جد صايمة ؟؟ ..ومن قبل تلقي الاجابة كانت تصب جام غضبها على والدتي تلك التي تسمح للبنات بالصوم الحقيقي قبل الزواج ..وقد مر علي زمن طويل وانا حائرة ..في علاقة الصوم بالزواج ؟..حتى انتبهت الى ان جدتي كانت في زمن تتزوج فيه الفتيات في اعمار صغيرة مثل الثالثة عشرة والخامسة عشرة ..وهي الاعمار التي يجب فيها الصوم ..واغلب الظن انها كانت تفضل الاعتقاد اننا لازلنا فتيات صغيرات ..على تحمل فكرة اننا (بايركس )..وفاتنا قطار الزواج..لكن تخيل لو كانت جدتي لاتزال حية ترزق ..كانت سن وجوب الصوم (الحقيقي ) سترتفع في بيتنا الى نهاية العشرينيات والثلاثينيات بكل اريحية .
جدة صديقتي لابيها ايضا كانت لها معتقداتها الخاصة التي لا ينازعها فيها أحد ..منها انها كانت تتعاطى التمباك الاخضر ..تحضره بنفسها ..ولم يستطع والد تلك الصديقة رحمه الله من اقناع امه انه يفطر ولا يجوز في نهار رمضان ..فهي ترى انها لا تبتلعه ..فهو لا يذهب للبطن ..لذلك لا ضير من تعاطيه ..ونفذ صبر والدها من اقناعها ان الصوم يجب ان يكون من كل الاشياء التي تأسرك ..و أن حكمة مشروعيته تكمن في تحريرك من عبودية الادمان بانواعه ..بعدها بسنوات قرأت لاحدهم في الاسافير فتوى بان التدخين لا يفطر ..فهو يذهب للرئة ..وكمان (بيسد النفس) ..فقلت لنفسي دا غايتو صيام ورل عديل
زميلتي الخواجية ..اثناء الدراسات العليا ..سألتني ..في بدايات رمضان ..(لماذا توقفتي عن الحضور للكافتريا؟) ..اجبتها (لاني صائمة) ..قالت بدهشة (حتى بالنسبة للقهوة والشاي؟؟) ..ضحكت حينها وقلت لنفسي …(الله يرحمك يا حبوبة .. ) ..يااختي ديل بالذات لازم اصوم منهن ..ادمان المنبهات يهلكني خاصة في البدايات ..ومن ثم اتعود ..واصبح حرة مستقلة ..ولكنني اعود الى ضلالي القديم اول ايام العيد …
كل القصص اعلاه ..استدعاها عقلي ..على ذكر كلمة صيام الضب ..التي كنت اعتقد انها اندثرت برحيل هؤلاء الجدات .. ..لكن المهم في الامر هو التنويه على ان احداث مقال الجمعة جرت في شهر غير رمضان ..وانني وصديقي الضب بريئان من تهمة الافطار في رمضان .

د. ناهد قرناص

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *