زواج سوداناس

مقهى لندني يمنع دخول “رموز مغادرة أوروبا”



شارك الموضوع :

أصدر مقهى غربي لندن قائمة من 6 أشخاص قادوا حملات لتشجيع خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وقال إنهم “ممنوعون من الدخول”.

والأشخاص الذين شملتهم القائمة هم رئيس بلدية لندن السابق بوريس جونسون الذي قاد حملة الخروج، ووزير العدل مايكل غوف، ووزيرة الطاقة أندريا ليدسم، وزعيم حزب استقلال المملكة المتحدة نايغل فاراج، ورئيس تحرير “ديلي ميل” بول داكر، والصحفية بنفس الصحيفة سارة فاين زوجة غوف.

ويقول إعلان المقهى القريب من محطة مترو “نوتنغ هيل غيت”: “هؤلاء الأشخاص أضروا بعملنا. وجبة واحدة إضافية ستكون أفضل مما صنعوه. لقد أذوا موظفينا وأصدقاءنا ولن نجعلهم يشاركونا نفس المكان. أجندتهم القاسية مرفوضة من سكان لندن”.

وأضاف المقهى في إعلانه المعنون “لا تقدموا الخدمة بأمر من الإدارة”: “الأشخاص الستة غير مرغوب بهم في المدينة. على لندن ألا تعطيهم مساعدات أو وسائل راحة وكذلك لن نفعل. لقد بحثوا عن إيذاء مدينتنا “.

وختم الإعلان: “إدارة المقهى متحدة ضد الخروج من الاتحاد الأوروبي وضد أسبابه”.

وتسود حالة من الغضب سكان العاصمة البريطانية، منذ أعلنت نتيجة استفتاء التصويت على البقاء في الاتحاد الأوروبي أو الخروج منه، لصالح الخيار الأخير.

سكاي نيوز عربية

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *