زواج سوداناس

داعية سلفى يدعو لإلزام الطالبات بالحجاب داخل المدارس والجامعات



شارك الموضوع :

بعد الفتوى الصادرة عن دار الإفتاء المصرية والتى مفادها إن حجاب المرأة المسلمة فرض على كل من بلغت سن التكليف، وهذا الحكم ثابت بالكتاب والسنة وإجماع الأمة، طالب سامح عبد الحميد الداعية السلفى بإلزام الحجاب على الطالبات داخل المدارس والجامعات. وقال “عبد الحميد” فى تصريحات اليوم السبت: “الحجاب فريضة شرعية وعادة مصرية، والحجاب يحمى الفتاة من التحرش والمعاكسات، ويصون حياء البنت وعفتها، والحجاب دليل على الطهر والنقاء والأخلاق السامية، وعلى المدارس إلزام الطالبات بهذا الزى الطيب الوقور، فالمدرسة مكان للتربية والتعليم، ولا يصح أن تذهب الطالبات بملابس غير لائقة ضيقة أو شفافة”. وأضاف “عبد الحميد”: “كذلك على الجامعات فرض الحجاب على الطالبات لصيانتهن وللحفاظ على المجتمع المصرى الراقى المتحضر، وبعض الطالبات الجامعيات يرتدين ملابس تُثير الطلاب الذكور بمظهرها غير المحتشم”. وكان الدكتور شوقى علام، مفتى الجمهورية، قال إن حجاب المرأة المسلمة فرض على كل من بلغت سن التكليف، وهو السن الذى ترى فيه الأنثى الحيض، وهذا الحكم ثابت بالكتاب والسنة وإجماع الأمة، موضحا أن الحجاب ليس من أشكال التمييز. جاء ذلك ردا على سؤال: “تلاحظ خلال الآونة الأخيرة تَعَالى بعض الأصوات بعدم وجوب الحجاب للنساء، الأمر الذى استتبعه قيام بعض المدرسات وتلميذات المدارس بخلع الحجاب، وبعضهن بادرن بالسؤال عن أدلة وجوبه من الكتاب والسنة، والأمر مرفوع لدار الإفتاء المصرية لإيضاح الحكم الصحيح فى هذا الأمر، مع الأدلة من الكتاب والسنة لتبين صحيح مطلوب الشرع فى هذا الشأن”. وأكد مفتى الجمهورية أن الحجاب لا يُعَدُّ من قبيل العلامات، أو أشكال التمييز التى تمييز المسلمين عن غيرهم، بل هو من قبيل الفرض اللازم الذى هو جزء من الدين.

اليوم السابع

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *