زواج سوداناس

ولاية الخرطوم : إجتماع موسع وقف على الأعمال النهائية لتصريف مياه الأمطار



شارك الموضوع :

عقد والي الخرطوم فريق أول مهندس ركن عبدالرحيم محمد حسين إجتماعاً موسعاً اليوم للوقوف على الأعمال النهائية لتصريف مياه الأمطار حضره وزراء البنى التحية والمواصلات والمالية والصحة والتنمية الاجتماعية والتربية والتعليم ورئيس المجلس الاعلى للبيئة ومعتمدى المحليات ومدير هيئة الطرق ومصارف الأمطار ومدير جهاز الانذار المبكر .
ووقف الاجتماع على الأعمال التى جرت خلال الفترة الماضية عبر عدة محاور حيث تم العمل فى مصارف الأمطار بنسبة 80% ولا تزال الأعمال مستمرة لتكملة بقية الأعمال كما جرى تأهيل الجسور الواقية من السيول وفتح مصبات المصارف على النيل وتأهيل سدود حصاد المياه كما تم تحديد المناطق التى توجد بها مصارف وتحتاج الى معالجات خاصة من خلال التصريف بواسطة الطلمبات والتناكر كما تم تحديد (64) موقعاً على الطرق الرئيسية سيتم العمل فيها خلال عطلة العيد لخلو الشوارع من العربات .
واكد الاجتماع أن هناك تنسيقاً تاماً بين وزارة البنى التحتية والمحليات عبر غرفة الطوارئ المركزية ويتم انجاز الأعمال بصورة جماعية كما اكد الاجتماع أن أبرز التحديات التى توجه تصريف الامطار هى التعديات المستمرة على مصارف الأمطار بردمها بواسطة المخلفات والنفايات أو إعتراضها باقامة ورش ومعارض وطالب الاجتماع بضرورة تكثيف التوعية الاعلامية وحث المواطنين بعدم الاعتداء على مصارف الامطار .
كما قرر الاجتماع تكليف جهاز إزالة المخالفات بازالة أي مبانى عشوائية مشيدة على الخيران ومجاري السيول فيما اكدت وزارة الزراعة بانها فرغت من تجهيز مواعين حصاد المياه باقامة السدود والحفائر وتجهيزها لحجز مياه الامطار .

الخرطوم 3-7-2016 (سونا)

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        خالد

        انا ما عارف العبط لحكومات السودانية شنو . المصاريف دي في كل العالم بيتم سدها ببلوكات اسمنت حتي تحميها من الردم و السد او من مخاطر سقوط الناس داخلها الا عندنا في السودان يخلوها مفتوحه كده علي مدار السنة ولمن يجو ينظفوها يشيلو الوسخ من جوه المصاريف و يخترها علي جوانبها عشان ترجع تاني جوه !!!! يعني تكلفة النظافة دي بدل يستفيدو منها في صناعة بلوكات و تغطيت المصارف بيها ونرتحا من موضوع المصاريف دي سنوات .
        ثم ليه مياة الامطار يتم تصريفها في النيل و تركها تذهب لمصر ولا نستفيد منها في شي وهي من حقنا ؟ ليه ما يتم تصريفها في ترع ضخمة توزع بعديها لقرى و المزارع حول النيل ليه التساهل ده

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *