زواج سوداناس

الإسترليني يسجل أدنى مستوى في 31 عاما مقابل الدولار



شارك الموضوع :

سجل الإسترليني أدنى مستوى في 31 عاما مقابل الدولار، اليوم الثلاثاء، في ظل قلق المستثمرين من التداعيات الاقتصادية والمالية لتأييد البريطانيين خروج بلادهم من الاتحاد الأوروبي.
وتراجعت العملة البريطانية التي تحملت عبء قلق الأسواق من التأثير الاقتصادي لنتيجة التصويت 1.3 بالمائة، اليوم الثلاثاء، لتصل إلى 1.3112 دولار، وهو أدنى مستوى لها منذ سبتمبر/أيلول 1985.
وبذلك يكون سعر الإسترليني قد انخفض نحو 12 بالمائة عما كان عليه قبل الاستفتاء.
وانخفض مؤشر الإسترليني أمام سلة العملات المرجحة بالتجارة في بنك إنكلترا إلى أدنى مستوى له منذ أكثر من ثلاث سنوات.

وقالت شركة ستاندارد لايف انفستمنتس، في وقت متأخر أمس الاثنين، إنها علقت كل التداولات في صندوقها العقاري ببريطانيا، وهو من أكبر الصناديق في البلاد، وذلك في واحد من أول المؤشرات على الضغوط المالية الكبيرة منذ التصويت.
وأضافت أن القرار اتخذ نتيجة لزيادة طلبات سداد الدين، بسبب حالة الغموض التي تلت الاستفتاء.
وقالت الشركة، الأسبوع الماضي، إنها خفضت قيمة الصندوق الذي يستثمر في الأصول العقارية التجارية البريطانية 5%.

ومقابل اليورو، تراجع الجنيه الإسترليني أيضا 1% إلى 84.90 بنسا، وهو أدنى مستوى منذ أكتوبر/تشرين الأول 2013.
وتعاني منطقة اليورو اقتصاديا أيضا نتيجة تصويت البريطانيين بالخروج من الاتحاد الأوروبي، لكن العملة البريطانية تراجعت أمام اليورو بنسبة أقل من انخفاضها أمام الدولار، وإن كان تراجعها منذ الاستفتاء يقترب الآن من نسبة 10%.

العربي الجديد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *