زواج سوداناس

هؤلاء الأصدقاء.. احذر قبول طلبات الصداقة منهم على فيس بوك



شارك الموضوع :

يفاجأ أحيانا بعض مستخدمى فيس بوك بوجود طلبات صداقة جديدة لديهم من بعض الأصدقاء الموجودين لديهم بالفعل فى قائمة الأصدقاء، وهو ما يجعلهم فى حيرة من أمرهم، لكن الحقيقة أن هناك احتمالا كبيرا بأن هذا الحساب هو حساب مخادع. ووفقا لما نشره موقع foxnews الأمريكى، فإن هذه الخدعة يقوم بها بعض الأشخاص من خلال عمل صفحة وهمية لأحد الأشخاص الذين يعرفهم المستخدم بنفس الصورة الشخصية والمنشورات وكل البيانات الموجودة بها، حتى تصبح الصفحة الوهمية والأصلية متطابقتين بشكل كبير، ثم يقوم هذا الحساب الوهمى بإرسال طلب صداقة إلى أصدقاء الشخص المستهدف على فيس بوك. فيما يحذر الخبراء الأمنون بأن أى شخص يمكنه معرفة الكثير عن صاحب الحساب من خلال إمكانية الوصول إلى كل ما هو موجود على ملف التعريف الخاص به، مثل تحديثات الحالة والموقع وتاريخ الميلاد والصور وغيرها، كما أنه يمكن أن يرسل رسائل إلى أصدقائك، ويتظاهر بأنها لك، فى محاولة لمعرفة المزيد عنك، أو حتى لطلب المال أو محاولة مقابلة أصدقائك. فيما يقول خبراء الحماية الأمنية إن كبار السن الذين لا يألفون مع طريقة عمل شبكات التواصل الاجتماعى يمكن أن يكونوا هدفا رئيسيا على سبيل المثال، حيث يمكن أن يستهدفهم المحتالون بشكل أكبر. لذلك فاذا كان هناك طلب صداقة من صديق تشك أنه موجود لديك بالفعل، فيجب أن تتحقق من أن الطلب حقيقى قبل قبوله.

اليوم السابع

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *