زواج سوداناس

شاهد بالفيديو.. الكائنات الفضائية تزور الأرض بحلول نهاية 2016



شارك الموضوع :

يكثف نشطاء حاليا دعواتهم للحكومات حول العالم بالاعتراف رسميا بوجود الكائنات الفضائية وزيارتها للأرض قبل نهاية هذا العام.

بحسب موقع ميرور، يقام يوم الإفصاح العالمي لرفع مستوى الوعي بما يسمى بـ”حادثة روزويل ” منذ 69 عاما وإنهاء إخفاء الحقيقة.

وقع الحادث في الأسبوع الأول من يوليو 1947، حيث سقطت مركبة فضائية غريبة على الأرض وتحطمت في مزرعة نائية بولاية نيوميكسيكو، وأصدر سلاح الجو الأمريكي بيانا صحفيا أن الجيش عثر على رفات طبق طائر وهو الخبر الذي تصدر الصفحات الأولى للصحف في جميع أنحاء العالم.

لكن في يوم 8 يوليو، أعلن الجنرال روجر رامي في مؤتمر صحفي أن الجسم الغريب كان مجرد بالون للطقس بهدف التستر على الحادث.

لكن تحدث ” ستيفن باسيت”- المسجل الوحيد في جماعة الضغط ” الكشف عن الكائنات الفضائية” في الولايات المتحدة الأمريكية- في معرض الظواهر الكونية الغريبة في أواخر الشهر الماضي بأن يوم الإفصاح العالمي ليس للتنبؤ بهذه الظواهر بل للكشف عما سيحدث يوم 8 يوليو، وهو اليوم المحدد للتركيز على هذه المسألة.

وعلى الرغم من اقتناع باسيت أن الرئيس أوباما سيكشف عن الأمر قبل نهاية العام، إلا أن أكبر مواقع الرهان البريطانية “ويليام هيل” خفض احتمال إعلان رئيس وزراء المملكة المتحدة أو الرئيس الأمريكي بزيارة الكائنات الفضائية لكوكب الأرض من 1000 إلى 25.

وقال متحدث باسم الموقع إن لديهم العديد من الرهانات على الكائنات الفضائية على مر السنين لكن هذه المرة الأولى التي يشعرون بالقلق.

أما بول هيلير، نائب رئيس الوزراء ووزير الدفاع السابق الكندي، ادعى في لجنة التحقيق الوطني الأولى بكندا عن الكائنات الفضائية في الأسبوع الماضي أن عصابة من المصرفيين وعصابات النفط والشركات الصناعية والجيش ووكالات الاستخبارات كانت وراء غخفاء الحقيقة، ويعتقد أيضا أن المركبة الفضائية تحطمت في روزويل لكن الحكومات الأمريكية والكندية اتفقا على إخفاء التفاصيل عن الجماهير.

لمشاهدة الفيديو اضغط هنا

فيتو

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *