زواج سوداناس

الكونغرس يدعو إلى التحقيق في “أكاذيب” كلينتون


هيلاري كلينتون

شارك الموضوع :

دعا أعضاء جمهوريون في الكونغرس الأمريكي إلى فتح تحقيق رسمي في الاتهامات الموجهة إلى وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة هيلاري كلينتون بالإدلاء بشهادات كاذبة تحت القسم.

وذكرت صحيفة “واشنطن بوست” أن الاتهامات تتعلق بالشهادات التي أدلت بها كلينتون أمام إحدى لجان الكونغرس بشأن قضية رسائلها الإلكترونية.

وتعتبر قضية الرسائل الإلكترونية إحدى العقبات الرئيسية على طريق الحملة الانتخابية لكلينتون التي سبق لها أن ضمنت ترشيحها من قبل الحزب الديمقراطي لتتنافس في الانتخابات المقبلة مع المرشح الجمهوري دونالد ترامب.

وأحال عضوان بمجلس النواب الأمريكي طلبا رسميا بشأن إجراء التحقيق للمدعي العام شيانينغ فيليبس، بموازاة بعث نسختين من الطلب نفسه إلى وزيرة العدل الأمريكية لوريتا لنتش ومدير مكتب التحقيقات الفدرالي (FBI) جيمز كومي.

واعتبر جيسون شافيتز الذي يمثل ولاية يوتا وبوب غودليت الذي يمثل فرجينيا في مجلس النواب الأمريكي، في رسالتهما أن الحقائق التي جمعتها “FBI” لدى تحقيقها في قضية استخدام كلينتون لبريدها الإلكتروني الشخصي لخاص لأغراض مهنية خلال شغلها منصب وزيرة الخارجية (2009-2013)، تكذب بعض الشهادات التي أدلت بها كلينتون تحت القسم أمام الكونغرس.

وفي هذا السياق، دعا النائبان السلطات الفدرالية الأمريكية إلى إجراء تحقيق أولي لتحديد ما إذا كان من الضروري ملاحقة كلينتون بسبب إدلائها بشهادات كاذبة أمام الكونغرس.

وسبق لمدير مكتب التحقيقات الفدرالي أن أوصى وزارة العدل بعدم فتح قضية جنائية ضد كلينتون في قضية الرسائل الإلكترونية، على الرغم من أنه أكد أن التحقيقات الأولية أثبتت تقاعس كلينتون ومساعديها لدى العمل مع البريد الإلكتروني. واستجابة لطلب المكتب، تراجعت وزير العدل عن توجيه التهم الرسمية إلى كلينتون.

بدورها استأنفت وزارة الخارجية الأمريكية تحقيقاتها الداخلية في قضية رسائل كلينتون.

روسيا اليوم

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        mukh mafi

        على من يضحك هؤلاء الامريكان ؟؟ امريكا كلها تقوم او قائمة على الكذب والادعاء بالباطل .. يظهرون للعالم انهم اصحاب العدالة والصدق وهم اكبر كذابي العالم والظريف انهم مخترعي جهاز كشف الكذب .. ويكذب كولن باول اما الامم المتحدة ويعرض صور مزورة لتدعيم حجة غزو العراق .. بوش يكذب ويقول ان لا عداء مع الاسلام وينسى ذلك ويعلن انها الحرب الصليبية الصثانية .. يكذبون بخصوص مصنع الشفاء ويدفعون ثمن الكذب ولا يعلنون .. يكذبون باعتقال الالاف من افغانستان ولايعترفون بكذب التهم . ولايقدمون احدا للمحاكمة وهنا في قضية تافهة يودون محاكمة كلينتون متجاهلين كذبها في ليبيا وابان حقبة وزارة الخارجية

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *