زواج سوداناس

من هو إيدر قاتل أحلام الفرنسيين؟


PARIS, FRANCE - JULY 10:  Eder of Portugal celebrates scoring the opening goal during the UEFA EURO 2016 Final match between Portugal and France at Stade de France on July 10, 2016 in Paris, France.  (Photo by Dan Mullan/Getty Images)

شارك الموضوع :

لم يدر بخلد اللاعب البرتغالي “المغمور” إيدر أنه سيكون بطل نهائي كأس أمم أوروبا 2016، ومحرز هدف فوز البرتغال باللقب الأول في تاريخها، في ظل وجود نجوم بوزن رونالدو وناني وكواريزما وسانشيز، ليصبح بطلا قوميا مخلدا اسمه في تاريخ البطولة.. ولكن من هو إيدر؟
ولد إيدرزيتو أنتونيو ماسيدو لوبيز بغينيا بيساو في 22 ديسمبر 1987، وانتقل في طفولته للعيش بالبرتغال، حيث ظل في نادي أداميا طوال مرحلة الناشئين، ومنذ عام 2006 تنقل بين عدة أندية، حتى وصل لفريق براغا، وهناك سجل 26 هدفا في 60 مباراة، في الأعوام بين 2012 و2015.

وبعد مرحلة براغا، انتقل المهاجم الطويل (190 سم) إلى البريمرليغ وتحديدا نادي سوانزي سيتي في الموسم الماضي، وخلال 15 مباراة مع الفريق فشل في تسجيل أي هدف، ليقرر الرحيل لنادي ليل الفرنسي في يناير الماضي على سبيل الإعارة.

ونجح مع ليل في استعادة مستواه وتسجيل 6 أهداف في 13 مباراة، ساهمت في ضمان النادي المشاركة الموسم المقبل في الدوري الأوروبي “يوروبا ليغ”.

ومع المنتخب البرتغالي، استدعي إيدر للمرة الأولى في أغسطس 2012، وشارك في 28 مباراة كبديل، ولم يسجل سوى 3 أهداف وجميعها في مباريات ودية.

وكان إيدر ضمن قائمة البرتغال في كأس العالم 2014 بالبرازيل، وشارك كبديل في مباراتين، ولم يتمكن من إحراز هدفه الدولي الأول إلا في مباراته الدولية رقم 18 أمام إيطاليا في يونيو 2015.

نجاح إيدر مع ليل شجع النادي الفرنسي على التوقيع معه لينتقل إليه بصورة رسمية، ويوقع على عقد لمدة 4 سنوات، ويتمكن في نفس الوقت من حجز مكان له في قائمة منتخب البرتغال لبطولة يورو 2016، وهي البطولة التي حسمها بنفسه في الدقيقة 109 من عمر مباراة النهائي أمام أصحاب الأرض فرنسا، ليرد الجميل للمدرب فرناندو سانتوس والقائد كريستيانو رونالدو الذي توقع له قبل نزوله أن يحرز هدفا وهو ما حدث فعلا.

 

أحمد فؤاد – أبوظبي – سكاي نيوز عربية

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        انجلينا

        للاسف نسيتو أهم حاجة هو مجهول الابوين وتربى فى ملجئ ونجح نجاحا كبيرا …….هذا يذكرنى ابناء الدينكاء الذين انقذهم الرئيس جورج بوش الابن ووفر لهم الحياة الكريمة الفاضلة والان هم من صفوة المجتمع الامريكى واغلبهم يعملون فى الجيش الامريكى وكانو فى الشرق الاوسط والخليج …..واعتقد لازالو تلك الايام التى قضوها مشردون فى الغابات

        الرد
        1. 1.1
          سيد عباس

          صدقتي يا أخت انجلينا ,,,

          فابناء الدينكا لا ينجحون الا عندما يكونوا مجهولي الوالدين , ما عدا ذلك فيمكنك النظر الى جوبا 🙂 🙂 🙂

          الرد
      2. 2
        دار حامد

        هههههههه وتأنى ههههههه أنجلينا انتى شربانة ليك حاجة ولا شنو
        والله افشل جالية فى العالم هم الجنوبين وبالأخص الديمكا ياخى انتو برآء السكر
        بتعرفو حاجة واى جنوبي دخل أمريكا مرتو طردتو من البيت وكلهم دى واى شايلين
        عليهم الدريفر ليسن حقتهم هههههه كمان قالت ليك ناجحين قال بتاع بتاعكم دا كتلتو المريسة اخر يوم مات هو سكران وكان دايرة ادخلى فى جرائم أمريكا وشوفى
        انتى بام عينك اقسم الله البعرفهم أنا بس اكتر من عشرين نَفَر ههههه والله صاح الاختشوا ماتو يا أنجلينا محل ما تمشو انت عبء على الناس وبتفسدوا الحياة على الآخرين هههههههه والله انت الظاهربرضو شاربالك شى ماساهى

        الرد
      3. 3
        Ali

        يا أنجلينا كدي حسع خليكم مع سلفا كير ومشار ديل سكروا وشربو المريسة عايزين يخربو بلد وشعب بحالوا

        الرد
      4. 4
        الناصح

        يا شباب كل تعليقاتكم على كلام ( انجلينا) تصنف في خانة التصنيف العنصري. .. هذا لا يجوز.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *