زواج سوداناس

دون تكييف.. 10 حيل ذكية لتبريد منزلك



شارك الموضوع :

حلّ موسم الصيف واشتد الحر أكثر، فصار البحث عن طرق لتبريد الجسم والبيت أهم من أي شيء آخر، لذا إليكم قائمة بحيل ذكية لتنفيذ ذلك، دون الحاجة بالضرورة إلى مكيف الهواء:

1. الستائر…أقفلوها

وتنصح مدونة الهافنغتون بوست الأميركية، أن تحافظوا على ستائر البيت مغلقة، إذ إن 30 في المائة من حرارة البيت تأتي من النافذة، ومجرّد الحفاظ على الظل داخل البيت يجعل الحرارة تتراجع بـ 20 درجة.

2. الأبواب…تعاملوا معها بذكاء

يمنع إغلاق الأبواب المنزل من الاستفادة من جرعات كبيرة من الهواء المتحرك، لذا احرصوا على الحفاظ عليها مفتوحة، لتساعد على عملية التهوية بشكل طبيعي.

3. المروحة…برّدوها أكثر

يمكن جعل هواء المروحة أكثر برودة بخدعة بسيطة، إذ يكفي وضع كيس أو إناء به ثلج مقابل المروحة بحيث تدفع الرياح برودتها إليكم، لتحصلوا على هواء أبرد من نسيم البحر.

4. أفرشتكم…غيِّروها

تعتبر الأفرشة والأغطية المصنوعة من الصوف مثلاً مواد عازلة، لذا استخدموا مواد أخرى مثل القطن لتحافظوا على تهوية وحرارة منخفضة.

5. حرارة جسمكم بدل حرارة البيت

في نهاية الأمر يبقى الأهم هو إحساس أهل البيت بالانتعاش، لذا يمكن أن يتجهوا مباشرة إلى الهدف، فيمكن الاتجاه إلى تبريد الجسم بالأطعمة والمشروبات والأغطية والملابس بحيث تتلاءم مع الصيف وتزيد الانتعاش.

6. الحرارة….اُطردوها

يمكن طرد نسبة هامة من الحرارة عبر قنوات التهوية، إذ يزيد الطبخ والاستحمام بالماء الحار حرارة المكان، لكن قنوات التهوية تعمل على طردها إلى الخارج، لذا فكّروا في استخدامها.

7. طريقة غريبة…لكن جربوها

قد تبدو لكم هذه الطريقة غريبة، لكن يمكنكم استخدام أكياس تملأونها بالماء البارد وتضعونها تحت رؤوسكم كمخدات، ويمكن فعل نفس الشيء مع الأقدام، بتسخين الماء ووضعه في قنينة توضع بدورها في الثلاجة ثم ضوعها عند سفح السرير.

8. أغلقوا النوافذ قبل أن تشتعل الأجواء

لا تنسوا إغلاق النوافذ قبل النوم، فافتحوها ليلاً من أجل الاستفادة من الأجواء الباردة ليلاً، لكن لا تنسوا النقطة الأولى، لذا أغلقوها قبل أن تطلع الشمس وتصبح مصدر حرارة.

9. المصابيح المتوهّجة…تجنّبوها

تبذر المصابيح المتوهجة 90 في المائة من طاقتها في الحرارة، لذا تغييرها إلى أنواع أخرى يحمي البيت من حرارة الشمس ويحمي الجيب من حرارة الفاتورة.

10. الاستثمار طويل المدة…سيريحكم

يمكن إجراء تغييرات جذرية دائمة تجعل المنزل أبرد دائماً، بحيث تكون التغييرات استثماراً طويل المدى، مثل زراعة الأشجار في البيت ووضع شرائح ذكية على النوافذ تمتص الأشعة والنوافذ العازلة وإضافة المظلات، وغيرها.

العربي الجديد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *