زواج سوداناس

ضبط أكبر عصابة إجرامية بوسط دارفور



شارك الموضوع :

تمكنت شرطة وسط دارفور من ضبط عدد أربعة متهمين يمثلون أكبر عصابة إجرامية كانت تنشط في النهب والقتل وتجارة المخدرات وترويع المواطنين في الولاية. وفي الأثناء خصصت الجامعة العربية مليون دولار لدعم مناطق جبل مرة.

وأعلنت شرطة الولاية – حسب بيان للمكتب الصحفي لحكومة الولاية – إخضاع المتهمين للتحريات الأولية توطئة لتقديمهم للمحكمة وقد كشفت التحريات الأولية عن وجود أوامر قبض في مواجهتهم صادرة من شرطة ولايتي غرب وجنوب دارفور، مضيفة أن الحملة جاءت في إطار خططتها لمكافحة الجريمة والقضاء على الظواهر السالبة.

من جانبه توعَّد والي وسط دارفور الشرتاي جعفر عبدالحكم بالحسم البتار لكل من سولت له نفسه القيام بأي عمليات إجرامية. وقال إن الحملة الشاملة للقضاء على الظواهر السالبة وتمكين حكم القانون وحفظ النظام، قد بدأت الآن لتطهير كل شبر بالولاية من المتفلتين والمجرمين.

محاكمات فورية

محمد آدم قال إن مفوضية العون الإنساني وضعت خطة عاجلة لتعزيز جهود المنظمات الإنسانية الوطنية ودعم العمل الحكومي بجبل مرة في عملية البناء والاستقرار وأشار إلى أن الجامعة العربية خصصت مبلغ مليون دولار لدعم مناطق جبل مرة

وأعلن عبدالحكم إجراءات فورية لمحاكمة المتفلتين، مبيناً أن العصابة التي تمكنت الشرطة من ضبطها كانت تشكل أكبر مهدد أمني بالولاية ومعوق تم تجاوزه.

وكشف، خلال مؤتمر صحفي، بالخرطوم عن الانتهاكات التي كان تمارسها الحركات المسلحة ضد المواطنين في محليات جبل مرة.

وقال عبدالحكم إن المواطنين كان يعانون من ممارسة المجموعات المسلحة من التعذيب والقهر والحبس داخل السجون الأرضية، وكانوا يجبرون على دفع أتاوات ورسوم علي ممتكاتهم، مشيراً إلى أن القوات المسلحة السودانية بعد السيطرة على هذه المناطق حرَّرت المواطنين من هذه القيود وجعلتهم يمارسون حياتهم الطبيعية.

بدوره، قال مفوض العون الإنساني أحمد محمد آدم، إن المفوضية وضعت خطة عاجلة لتعزيز جهود المنظمات الانسانية الوطنية ودعم العمل الحكومي بجبل مرة، في عملية البناء والاستقرار، مشيراً إلى أن الجامعة العربية خصصت مبلغ مليون دولار لدعم مناطق جبل مرة، في ما يتعلق بدعم الخدمات التعليمية وتعزيز سبل كسب العيش.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        حمد

        اكبر عصابة اجرامية في دارفور تتكون من اربعة افراد فقط … هذا اعتراف من الحكومة بان مليشيات المتمردين ليسوا عصابات اجرامية

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *