زواج سوداناس

متى دللت زوجتك اخر مرة ؟ 7 طرق لتنعش علاقتك



شارك الموضوع :

في فبراير من كل عام، يحتفل العالم بعيد الحب. صحيح ان هذا العيد اتخذ أبعادا تجارية، فمعه ترتفع اسعار الورود بشكل جنوني، كما يكسو الأحمر واجهات المحلات التجارية على نحو مزعج. وتصدح الاذاعات بالاعلانات التجارية التي تذكرنا بضرورة الانفاق وشراء الهدايا ، الى جانب انه واحد من عشرات المناسبات التي يستوردها العرب قد لا تمماشى مع ثقافتهم .

على اي حال، ليس عيباً أن يهتمّ المرء بشريكة حياته في هذا اليوم وفي كل يوم ، فيدللها ويشعرها بأنها لا تزال، رغم مرور كل تلك السنوات، محط إعجابه وتقديره. فمتى كانت آخر مرة دللت فيها زوجتك وفاجأتها بلفتة مميزة؟ في هذا التقرير نعرض لكم بعض ما يمكن ان تقدموه لزوجاتكم في هذا الشهر، وفي كل ايام السنة، لكي تجعلوا ايامكم كلها حب. إذ إن أغلبية الرجال يجهلون ان هناك الكثير من الخطوات البسيطة التي يمكن القيام بها لإسعاد شريكة الحياة.

1- الغزل: رغم مرور الاعوام، لا تزال المرأة هي هي، ترغب في سماع كلمات الاعجاب من شريك حياتها. وترغب في ان تعلم دوماً انها لا تزال حب حياته. لذلك، عد بالذاكرة الى ايام لم يكن الروتين قد تسرب فيها الى حياتكم. أسمعها ما ينعش قلبها ويرضي غرورها. بعض الكلمات من نوع “أحبك” أو “لا تزالين جميلة متوهجة كما كنت دوماً” أو حتى “أعشق عينيك او ابتسامتك”، كلها عبارات تلهب قلبها. طمئنها الى ان الزمن الذي قد يكون قد فعل فعله في وجهها او جسدها، لم يسلبها قلبك. ذكرها ان الحب بينكما ينمو مع السنوات ولا يأفل.

2- فاجئها: ترغب كل سيدة في ان تشعر بأن زوجها لا يزال يسعى لإسعادها، ولو بخطوة بسيطة. لذلك، استغل هذا الجانب وفكر في طريقة لتفاجئها. يمكن على سبيل المثال، ان تشتري بعد الخروج من المكتب بعض الحاجات لتحضر لها عشاء شهياً، او يمكنك ان تشتري لها كعكتها المفضلة. أي لفتة مهما كانت صغيرة وخارجة عن المألوف، كفيلة بأن تبث بعض التجديد في العلاقة.

3- الورود والشوكولا: صحيح انها فكرة تقليدية، لكنها لا تزال الى الآن قادرة على مفاجأة كل سيدة. كل ما عليك فعله هو التأكد من نوع الشوكولا المفضل لديها، علماً ان الشوكولا المر او الاسود يتمتع بفوائد غذائية عدّة أولاها السيطرة على ضغط الدم. كذلك، بدلاً من الازهار الحمراء، يمكنك ايضا ان تختار نبتة مختلفة تنال اعجابها، كالبامبو او زهرة الاوركيد او حتى البونساي.

4- الشكر: إذا كنت ممّن لا يهوون فن الكلام، يمكنك ان تكتب لها رسالة تعبر فيها عن مدى امتنانك وتقديرك كل التضحيات التي بذلتها في سبيل بناء عائلة الى جانبك. بضع كلمات قادرة ان تغيّرالكثير في العلاقة.

5- هدية: مهما اختلفت ميزانيتك، ففكر في هدية لا تتوقعها شريكتك. يمكنك ان تسأل إحدى المقربات منها عن شيء لفت نظرها؛ مجوهرات او ساعة ثمينة او فستانا او حذاء، لا يهم. المهم أن تبذل جهداً في عملية الاختيار، لكي تأتي النتيجة على قدر التوقعات.

6- استرخاء: ما من شخص لا يعاني الارهاق او الضغط النفسي، لذلك ابحث عن وجهة تدعوها اليها لكي تخفف عنها وتجعلها تشعر بالراحة والاسترخاء. ما رأيك في ان تحجز مكاناً في أحد النوادي الصحية لتمضية يوم كامل او التنعم بجلسات تدليك؟ يمكنك كذلك ان تدعوها لتمضية يوم كامل معاً، تختبران خلاله تجربة جديدة. من العلاجات الحديثة في هذا المجال، العلاج بالتبريد الذي يعمل على تجديد الخلايا وتعزيز هورمون الاندروفين الذي يولد السعادة والمزاج الجيد، ويقضي على آلام العضلات والتشنجات، كما يحارب السيلوليت.

7- إجازة: إذا كانت الميزانية تسمح، فما رأيك بدعوتها الى تمضية اجازة تستمتعان فيها بالتزلج أو بالسباحة، أو بالتعرف إلى معالم تاريخية اوروبية أو خوض مغامرات في قلب الطبيعة. كثيرة هي الوجهات القادرة على تذكيركما بأيام جميلة عشتماها معا.

الرجل

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *