زواج سوداناس

بالصورة شاهد معركة قصر سلفا كير الرئاسي



شارك الموضوع :

اتهمت قوات الحركة الشعبية المعارضة بولاية غرب بحر الغزال بدولة جنوب السودان، القوات الحكومية باعتقال عدد من المواطنين من مناطق أنقونقا و برنجي وتعبان واقتيادهم إلى مدينة واو أول أمس، فيما قتل مواطن وجرح اثنان آخران في الاشتباكات وقعت بين قواتهم والقوات الحكومية المهاجمة، وقال أحد قيادات المعارضة بغرب بحر الغزال يدعى العقيد أوغسطينو شارلس، إن القوات الحكومية شنت هجوما على مواقع تمركز قواتهم بقرى أنقونقا وبرنجي وتعبان، كاشفا أن المعارك أجبرت قواتهم للانسحاب من هذه المناطق، وذكر شارلس أن القوات الحكومية اعتقلت 25 مواطناً، واقتادتهم إلى مدينة (واو) ،وفي سياق متصل ظهرت للمرة الأولى صور من معركة القصر الرئاسي لمنزل الرئيس سلفاكير والضرر الذي وقع اثناء المعركة،وفيما يلي تفاصيل الأحداث الداخلية والدولية المرتبطة بأزمة دولة جنوب السودان أمس. معركة جوبا الحاسمة أكد مصدر مطلع بدولة جنوب السودان بان مقاتلي الجيش الأبيض من قبيلة النوير يعسكرون حاليا في منطقة (سودان سفاري) الواقعة في طريق (بور – جوبا) تمهيداً للهجوم على العاصمة واستعادة السيطرة عليها حيث رجح المصدر وقوع معركة كبرى في غضون الأيام القادمة بين الجيش الابيض الذي يمثل النوير المدعومين بمقاتلين من ولايات الاستوائية ضد القوات الحكومية في جوبا، ويشير المصدر نفسه الى ان الرئيس سلفاكير ابلغ ممثلي الاتحاد الافريقي خلال لقائه في القصر الرئاسي امس (الخميس) بضرورة إبلاغ مشار بإثناء الجيش الابيض عن الهجوم على جوبا ، وبحسب المصدر فان الوفد الاقليمي سوف يلتقى بزعيم المعارضة رياك مشار لمناقشة القضية خلال الساعات القادمة في مقر اقامته الجديد. المستثمرون يغادرون أفادت معلومات من جوبا عاصمة جنوب السودان بمغادرة معظم المستثمرين الاجانب للبلاد اثر القتال الذي اندلع في العاصمة بين الحكومة والمعارضة . وافادت المعلومات ان شركة (MTN) الجنوب افريقية قد اجلت بعض موظفيها من الجنوب بسبب الأحداث كما انها رفضت التعليق، كما اشير الى ان رجال الاعمال الاجانب قد غادروا بسبب الغموض الذي يكتنف الوضع في الجنوب بسبب الهدنة التى عقدت بين الحكومة والمعارضة، وتشير المعلومات الى ان عملة جنوب السودان قد اصابها انهيار جديد حيث بلغ (80) جنيها مقابل الدولار الأمريكي. دينق ألور بكيغالي وصل وزير خارجية دولة جنوب السودان دينق ألور الى العاصمة الرواندية كيغالي للمشاركة في اعمال وزراء خارجية الاتحاد الافريقي التى بدأت اعمالها امس يضاف ان الانباء افادت بعدم مشاركة الرئيس سلفاكير في القمة الافريقية اليوم (الجمعة) وتمثيله بواسطة مبعوثه الخاص نيال دينق نيال. إقالة سرينو هيتنق اعتبر نائب وزير الخارجية والتعاون الدولي المقال د.سيرينو هيتنق أوفوهو ان قرار إقالته انتهاك لاتفاقية السلام الذي قال عنها إنها غير موجودة بعد الأحداث الأخيرة،مبينا أن قرارات عزل أعضاء حكومة الوحدة الوطنية يعود إلى القوى المشاركة في الحكومة الانتقالية وليس على مجلس الوزراء أو رئيس جنوب السودان،في المقابل قال الناطق باسم رئاسة جنوب السودان والسكرتير الصحفي للرئيس انتوني ويك أن عزل نائب وزير الخارجية جاء بسبب مشاركته في إجتماع وزراء خارجية الإيقاد دون تكليفه من الحكومة، وانتقد انتوني وزراء (الإيقاد) لكونهم لم يقدموا دعوة المشاركة لوزير الخارجية بنفسه بدلا من نائبه، إلا ان نائب الوزير المقال سيرينو هيتنق قال إنه سيواصل العمل السياسي في المعارضة السلمية، متهما بعض الأفراد في الحكومة دون أن يسميهم، بعدم الجدية في تنفيذ اتفاق السلام وعدم الحرص على مستقبل جنوب السودان، كما جدد تأكيد مجموعة المعتقلين السابقين بقيادة باقان أموم و وزير الخارجية دينق الور، تأكيدهم على العمل السياسي السلمي ورفض العنف بصورة مطلقة، مشيرا إلى أن قرار عزله سيجعل مجموعته أقوى لمواجهة هذه التحديات لإعادة جنوب السودان إلى حالته الطبيعية، كما دافع هيتانق عن مشاركته بشدة في إجتماع الإيقاد واصفا مخرجاته بالمناسبة جدا لمعالجة الوضع في جنوب السودان. (لا) حظر أممي استبعد رئيس مجلس الأمن الدولي موتوهايدي يوشيكاوا، أن يتمكن أعضاء المجلس من تمرير قرار بشأن الاستجابة لتوصيات الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، المتعلقة بفرض حظر على صادرات الأسلحة إلى دولة جنوب السودان، جاء ذلك في تصريحات للصحافيين أدلى بها رئيس المجلس مندوب اليابان الدائم لدى الأمم المتحدة، الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورة لأعمال المجلس للشهر الجاري، عقب انتهاء جلسة مشاورات مغلقة عقدها المجلس، وأضاف يوشيكاوا أنه من الضروري أن يكون هناك صوت واحد لجميع أعضاء المجلس في هذا الشأن ونحن لا نزال نبحث عن أفضل السبل للتعامل مع جوبا وتمكين بعثة الأمم المتحدة في جنوب السودان (يونميس) ولكن يتعين علينا أن نكون واقعيين. وأمس الأول أوصى كي مون مجلس الأمن الدولي باتخاذ 3 إجراءات عاجل لمواجهة الأزمة الحالية في جنوب السودان، وقال كي مون في تصريحات للصحافيين بمقر المنظمة الدولية ،لقد طلبت من أعضاء المجلس اتخاذ 3 إجراءات؛ هي فرض حظر تصدير الأسلحة إلى جنوب السودان،وتوسعة العقوبات،ودعم بعثة الأمم المتحدة يونميس، وعقد مجلس الأمن جلسة مناقشات مفتوحة دعا خلالها وكيل الأمين العام للأمم المتحدة لعمليات حفظ السلام هيرفيه لادسوس إلى ضرورة أن يتخذ المجلس نهجًا سياسيًا ومنسقًا إزاء الأزمة الحالية في جوبا. وقال المسؤول الأممي في إفادته إلى أعضاء المجلس إن المطلوب حاليًا هو اتخاذ إجراءات متضافرة وأن ينظر أعضاء المجلس على وجه الاستعجال في مسألة فرض حظر على الأسلحة، ومن الواضح أن التهديد بذلك لم يفعل شيئًا يذكر لردع الأطراف المعنية، وأوضح لادسوس، أن القتال في الأيام الستة الماضية أسفر وفقًا للأرقام الحكومية عن مقتل 272 شخصًا، لكنني أعتقد أن هذه الأرقام هي فقط غيض من فيض،وتشير تقديراتنا إلى أن المعارك بالأسلحة شرّدت ما يقرب من 42 ألف شخص على الأقل،(7) آلاف منهم فرّوا إلى منشآت الأمم المتحدة التي استقبلت بالفعل العديد من المدنيين .وفي سياق منفصل قال المستشار الخاص للأمم المتحدة حول منع الإبادة الجماعية، أداما ديانغ بعض المدنيين قتلوا واستهدفت على أساس انتمائهم العرقي ، ويعتبر مراقبون ان مغادرة الاجانب بهذه الكيفية من سفارات ومنظمات ورجال اعمال يرجع للحرب الاهلية التى تلوح في الافق في البلاد بعد عدة أيام من الاشتباكات الدامية بين الحكومة والمعارضة ، وفي جوبا امس ينتظر النازحون المنظمات في الكنائس والامكان الآمنة تقديم المساعدات الانسانية لهم بعد ان تركوا منازلهم بسبب المعارك. مقتل صحافي بجوبا قتل صحافي يعمل مع منظمة (إنترنيوز) يدعى جون جاتلواك على أيدي مسلحين في حي جبل بعاصمة جنوب السودان جوبا ،ووقع الحادث عندما شنت مجموعة مسلحة هجوما على مقر إقامته، وأصدر منبر التحرير الصحفي لجنوب السودان بيانا أدان فيه مقتل الصحفي جاتلواك الذي لا ينتمي لأي من المجموعات المتناحرة. وأوضح القس جون شول أحد أعيان أسرة الصحفي القتيل أن استهداف الصحفي جون جاتلواك جاء على أساس قبلي من قبل المجموعة المسلحة، وذكر القس جون شول أن أحد زملاء القتيل من مكان الحادث قد اتصل على الأسرة ليبين لهم أن المجموعة المهاجمة قد استهدفت جون على أساس قبيلته. إجلاء الهنود قالت وزارة الخارجية الهندية امس إن مسؤولين هنودا وطائرتين عسكريتين بدأوا في إجلاء نحو 600 هندي عالقين بدولة جنوب السودان ، وكتب المتحدث باسم الوزارة فيكاس سواروب بدأت عملية (سانكات موشان)،حيث غادرت طائرتان من طراز سي 17 من جوبا برفقتهم الجنرال (في كيه سينغ) ،ويشار إلى أن (سانكات موشان) تعني بالهندية (الإنقاذ من المشاكل)، يضاف بان قائد المهمة الجنرال المتقاعد والمسؤول بوزارة الخارجية فيه كيه سينغ التقى وزير الخارجية دينق آلور في مطار جوبا الدولي. سلفا كير مع السفير الإسرائيلي التقى رئيس دولة جنوب السودان سلفاكير ميارديت بالسفير الإسرائيلي بجوبا حنان غندر حيث بحث معه العلاقات بين البلدين بعد قمة مكافحة الارهاب التى كانت بمشاركة الرئيس الاسرائيلي وعقدت في يوغندا الاسبوع الماضي، وفي السياق نفسه افادت تقارير بان وزارة الخارجية الاسرائيلية تقوم بمحاولة اجلاء (15) اسرائيليا عالقين بسبب الأحداث وهم من عمال المنظمات ورجال اعمال ، وتشير تقارير الصحف العبرية الى ان الاسرائيليين بنوا حصنا منيعا داخل مجمعهم السكني وبحسب صحيفة (اخبار اسرائيل العالمية) عن مدير المعونة الاسرائيلية بدولة جنوب السودان شاحر زهاوي فان (6) من موظفي الاغاثة الاجانب تم اختطافهم بينما كانوا يحاولون شراء مواد غذائية، ويضيف شاحر ان الفندق المجاور لمجمع الاسرائيليين السكني تم قصفه بالصواريخ.
صور معركة قصر سلفا كير الرئاسي

الانتباهة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *