زواج سوداناس

إعادة محاكمة سيدة وشقيقين متهمين بالإتجار في الأعضاء البشرية



شارك الموضوع :

تستأنف محكمة جنايات الحاج يوسف برئاسة مولانا حامد محمد أبودقن جلساتها لإعادة محاكمة سيدة وشقيقين أدينوا بالإتجار في الأعضاء البشرية بين مصر والسودان، وحددت جلسة لسماع الشاكي نهاية الشهر الجاري. وكانت المحكمة العليا وجهت بإعادة محاكمة الشقيقين باستخراجهما جوازات السفر، ومن ثم صدور قرار بالإتجار في المخدرات. وتشير الوقائع إلى أن رئيس شعبة مباحث شرق النيل تقدم ببلاغ يفيد بأن مجموعة تعمل في بيع الأعضاء البشرية بين جمهورية مصر والسودان، تستهدف شريحة الشباب، وعادت إلى السودان بعد تنفيذها لعمليات بيع الأعضاء في مصر، ومن خلال المراقبة أوقفت الشرطة (3) مدانين واستجوبت المدانة الأولى. وقالت إن متهما هاربا حضر اليها وطلب منها العمل معه في محل كوافير بالقاهررة، وفي اليوم الثاني طلب منها بدء إجراءات السفر، وغادرت السودان إلى مصر، وهناك تعرفت على طالبة باعت كليتها وأجريت لها الفحوصات واستؤصلت كليتها، وسلمها المدان (20) ورقة فئة المائة دولار بعدها تزوجت به وبعد مرور (3) أشهر عادا للسودان وطالبته بمتبقي المبلغ، فقام بتطليقها، وعاد للقاهرة وتزوج بأخرى.

صحيفة اليوم التالي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *