زواج سوداناس

(تضخيم) مهاب..و(تميز) النيل الازرق



شارك الموضوع :

(1)
الاشادات التي نالها الشاب مهاب عثمان خلال اطلالته الاخيرة عبر برنامج اغاني واغاني، كانت بالفعل مستحقة، فالشاب قدم من الابداع مايشفع له بان يتحكر داخل القلوب من اول اغنية قام بادائها داخل البرنامج، فقط يبقى الخوف الراهن من حالة (التضخيم الاعلامي) التى يدور في محرابها الفتى، والتى من شأنها ان تضره اكثر من تقديمها النفع له، فهو لازال فناناً في بداية الطريق ويحتاج للنصح والارشاد اكثر من الاطراء والثناء المبالغ فيه، كما عليه ان يبتعد عن (الشلليات) والتي تعتبر من اكبر مهددات الفنان في السودان.
(2)
غياب الفنان شكر الله عز الدين عن برامج رمضان والعيد في الفضائيات المختلفة امر محير للغاية، خصوصا انه يعتبر احد الشباب من ذوي القاعدة الجماهيرية الكبيرة.!
(3)
فاجأ فنان شاب اسمه عبد الله كنه جميع الحضور خلال حفلات (ليالي الرند) التي اطلقتها منتديات خالد الجاح في رمضان، وغاب عن الحضور بالرغم من البوسترات الاعلانية التي اطلقها منظمو الحفل والتي اكدت حضوره، الامر الذي اصاب جميع الحضور بحالة من الاستياء لذلك (التصرف الصبياني)…(ياكنه يااخوي مكنة محمود عبد العزيز المركبها دي ماجاية مقاسك).
(4)
لن تبارحني الحسرة ولن يفارقني الالم طالما يغيب عن الساحة الفنية (احساس مختلف) يمتلكه فنان اسمه معتز صباحي.
(5)
تستحق قناة انغام ان نطلق عليها لقب (قناة الجبجبة والهجيج) خلال شهر رمضان الماضي، وكان ينقصها فقط تقديم (رقيص عروس) ضمن برمجتها لتكتمل (الحفلة).!
(6)
استمعت بالصدفة للفنانة اليافعة مي عمر على (يوتيوب) ضمن احدى حلقات برنامج نجوم الغد القديمة وهي تردد اغنيات الفنان الكبير عبد الكريم الكابلي، وتحديداً اغنية (نالت على يدها)، تلك الاغنية التي ابدعت مي عمر واجادت في اداءها بشكل مميز، الشئ الذى يدفعني للمطالبة بضرورة اقناع تلك الفنانة اليافعة واعادتها من جديد للوسط الفني بدلاً عن (صناعة) فنانات لايمتلكنّ من الموهبة الا القليل…(هسي في زول جاب سيرة آمنة حيدر).؟
(7)
نجحت قناة النيل الازرق خلال شهر رمضان الماضي في التربع على عرش التميز واستطاعت ان تجذب المشاهد الى شاشتها بكل سهولة ويسر عبر المادة الجاذبة التى قامت باعدادها منذ وقت مبكر، وهو مجهود يستحق ان نشكر عليه ادارة القناة وعلى رأسها (الجنرال) حسن فضل المولى ومدير البرامج الشاب المجتهد و(الشاطر) عمار شيلا، اضافة الى بقية العقد الفريد من مصورين ومخرجين ومنتجين…(نعم…قناة النيل الازرق تنافس نفسها…وستظل تنافس نفسها لفترة طويلة جداً).

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *