زواج سوداناس

بالفيديو .. تفاصيل محاولة الانقلاب بتركيا.. كيف بدأت وكيف انتهت؟



شارك الموضوع :

أقدمت عناصر في الجيش التركي مساء 15 تموز/ يوليو على محاولة تنفيذ انقلاب عسكري، غير أن محاولتهم باءت بالفشل بعد تدخل عموم الشعب التركي الرافض للانقلاب وباقي عناصر الجيش التابعة للسلطة الشرعية بتركيا.

في البداية، استولت مجموعة عسكرية ممن شاركوا في المحاولة الانقلابية على مبنى التلفزيون الرسمي وبعض الأماكن الحيوية باسطنبول وأنقرة، وأصدروا بيانا مسجلا يعلن عن استيلاء الجيش على الحكم وحظر التجول وعزل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وفرض الأحكام العرفية.

كما أعلنوا عن سيطرتهم على مطار أتاتورك الدولي والبرلمان وجسر البوسفور.

لكن بعد ساعتين على المحاولة الانقلابية، خرج الرئيس التركي عن صمته، وقدم تصريحا عبر الهاتف لإحدى القنوات التلفزية التركية يطالب فيه عموم الشعب التركي بالنزول إلى الميادين للتعبير عن رفضهم للانقلاب.. فتحول المشهد.

حشود ضخمة من الأتراك تقدر بعشرات الآلاف خرجوا على الفور إلى الميادين والشوارع وسط تكبيرات المساجد، ونجحوا في استعادة السيطرة على مطار أتاتورك وطرد الجيش منه، كما نشبت اشتباكات بينهم وبين القوات الانقلابية في عدة أماكن أسفرت عن مقتل مجموعة من المدنيين.

كما تدخلت القوات الخاصة واستعادت السيطرة على الأماكن الحيوية مرة أخرى.

وفي أول خروج له بعد هدوء الأوضاع نسبيا بالعاصمة، قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان مادحا الجيش التركي: “إن جيشنا نظيف 100% والقوات المسلحة التركية لن تتلطخ بالانقلابيين”.

في حين أعطى رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم، إحصائيات عن عدد الضحايا وكذا المعتقلين وقال: “حتى الآن أسفر التمرد عن مقتل 161 شخصا و1440 جريحا واعتقال 2839 ضابطا وعسكريا من المشاركين في الانقلاب”.

 

لمشاهدة الفيديو اضغط هنا 

 

arabi21

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        الجعلي الحر الراي

        الله اكبر
        لا اله الا الله محمد رسول الله

        امريكا العاهره الشيطان الاكبر اكبر داعم للارهاب العالمي
        انكشفت الان للعالم
        امريكا اكبر مهدد للامن العالمي

        امريكا تدعم الاقليات و العنصريه و اللواط و الزنا و الفتنه و المثليه و القمار و العبث و الدمار و الخراب و الفساد
        امريكا تكره الاسلام و المسلمين و اهل الاسلام و ارض اهل الاسلام شرقا و غربا و جنوبا وشمالا
        امريكا تضحك دائما ف وجهك و تطعنك ف ظهرك
        لا امن و لا سلام و سفاره امريكا موجوده ف اي بلد المطلوب الان التفكير ف طرد اي سفير امريكي ف اي ارض حره
        مطلوب الرد بنفس اسلوب امريكا القذر
        ان يدعم العالم الحر الاقليات ف امريكا بالمال و السلاح من اجل دمار امريكا
        اردغان قالها لامريكا ف الوجه انك كاذبه داعره منافقه

        المطلوب من الاسد البشير ان يتوجه فورا الي تركيا الي الوقوف مع اخيه الاسد المسلم اردغان و لا غازه الغرب و اليهود
        و العملاء

        الرد
        1. 1.1
          Ahmed

          وعمك البشير جاء بالانتخابات ؟ انقلاب يا الجعلي

          وبعدين اخوهو منو؟ اردوغان………!!!!!!!!!!!!!! حرام عليك تشبة اردوغان بالبشير وحزبه…….شتان ما بين اسلام اردوغان واسلام عمر البشير وحزبة الضالين المضلين

          الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *