زواج سوداناس

الثروة الحيوانية: البيض المخصص يسبب انفولنزا الطيور ولا بد من إيقاف استيراده



شارك الموضوع :

شدد وزير الثروة الحيوانية والسمكية موسى تبن، على إيقاف استيراد البيض المخصص نسبة لخطورته لتسببه في الإصابة بـ(انفلونزا الطيور)، وتمسك بأهمية توفير اللقاحات ومكافحة الأمراض، وأقرت الوزارة بوجود تحديات تواجه القطاع.
وقال الوزير خلال مخاطبته أمس، ورشة مناقشة مسودة سياسات الثروة الحيوانية، إن المسودة المقترحة تسهم بعد إجازتها في ختام الورشة في تحقيق المزيد من الاستقرار للقطاع، ونبه لوضع خطط محكمة لقطاع الصادر لزيادة الإنتاج والإنتاجية للاستفادة من الميزات التفضيلية بالقطاع.

وقطع تبن بأهمية السياسات في تنظيم عمل القطاع، وشار الى ضرورة وجود سياسات واضحة تمكن من تنفيذ الخطط للارتقاء بقطاع الثروة الحيوانية بالبلاد، ولفت إلى أن 80% من القطاع الرعوي التقليدي غير مستقر حتى الآن، وطالب بأن تسد المسودة الثغرات الموجودة في سياسات قطاع الثروة الحيواينة، والاهتمام بقطاع الرحل وحسم الجدل حول تحسين النسل.

وأشار الوزير الى الاعتماد على دخول فول الصويا (الأُنباز)، وأكد الالتزام بالبرنامج الخماسي حتى عام 2019م لتصدير 7.7 ملايين رأس وحوالي 30 ألف طن من اللحوم المذبوحة، وتوقع تصدير حوالي (8-10) آلاف طن من اللحوم المذبوحة العام القادم.
ونبه تبن إلى ضرورة الاستفادة من المسطحات المائية والأودية وجميع مصادر المياه الموجودة بالبلاد.

من جانبه أشار مدير إدارة التخطيط بالوزارة عمر الشيخ إلى أهمية أن تتضمن مسودة قطاع الثروة الحيوانية سياسات واضحة، وقال إن التخطيط يعد سياسة دولة ولا بد من الاهتمام به، وأبان أن تنفيذ تلك السياسات يتم بالتنسيق بين الجهات ذات الصلة، وأقر بوجود تحديات تواجه القطاع أجملها في غياب مثل تلك السياسات، ولفت إلى أن المسودة المقترحة يمكن تعديلها والإضافة عليها للوصول لأفضل صيغة ممكنة، بالإضافة الى مواكبة المستجدات التي تطرأ.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        M.Rashid

        يعني إيه بيض مخصص ؟ يتم إستيراد أي زبالة في ظل عجز هذه الوزارة ووزارة الصناعة وغيرها من تقديم شيء حقيقي لتذليل الصعوبات التي تعترض الإنتاج المحلي بل ترهق هذه الوزارة والوزارات الأخرى المنتجين بالضرائب والرسوم والجبايات ومدهم بالأنواع الرديئة والضارة من مدخلات الإنتاج لذلك توقفت مئات المصانع عن إنتاج زيت الطعام نظراً لتكلفة الإنتاج العالية ومؤخراً تم تحرير أسعار وقود المصانع ليزيد من عوائق الإنتاج ، لذلك باب الإستيراد مفتوح على مصراعيه لإلتهام رصيد البلاد من العملات الأجنبية وإغراق الأسواق بأردأ أنواع المكونات الغذائية بسبب التخبط في السياسات بل غيابها تماماً ، يتحدث المسئولين عن الأمن الغذائي العربي بينما يتم إستيراد زيت الطعام من دول تستوردها هي الأخرى من دول أخرى ! ويتم إستيراد الثوم والصلصة ولم يتبقى إلا إستيراد البعر للعواسة .

        الرد
      2. 2
        سودانى مغبووووون

        فول الصويا (الأُنباز) >>>> …….. عالم وهم

        متى اصبح فول الصويا انبازا ( امبازا ) ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *