زواج سوداناس

الأمن في جنوب السودان يوقف صحفياً طالب بإقالة سلفاكير ومشار



شارك الموضوع :

أوقف جهاز الأمن الوطني بجنوب السودان، أمس (الأحد)، الفريد تعبان، رئيس تحرير صحيفة “جوبا مونتر” الصادرة بالإنجليزية، على خلفية مقال طالب فيه بإقالة رئيس البلاد، سلفاكير ميارديت، ونائبه ريك مشار، بسبب الأحداث التي تشهدها البلاد مؤخرًا.
وقالت آن نيمريانو، مساعدة رئيس التحرير المعتقل، في حديثٍ للأناضول، (تلقيت أمس مكالمة من أحد عناصر جهاز الأمن التابع للحكومة، يسأل فيه عن مكان تواجد تعبان، لكنه لم يكن موجودًا فلما عاد ذهبنا معًا لمقر الجهاز). وأضافت: “بمجرد وصولنا المكان، أمروا أحد الجنود باعتقاله فورًا ولم يعطوه أية فرصة لتوضيح ما كتبه في المقال، وطالبوني بمغادرة المكان”. وتابعت: “لقد أوقفوه دون أن يراعوا وضعه الصحي”.
وأمس الأول (السبت)، كتب الصحافي المذكور في عاموده اليومي بالصحيفة، مقالًا طالب فيه بإقالة سلفاكير ومشار “بعد أن أثبتا فشلهما وعدم قدرتهما على العمل معاً، وفشلهما في ضبط قواتهما التي تسببت في مقتل مئات المدنيين العزل بالعاصمة جوبا”.
وكان جهاز الأمن الوطني لدولة الجنوب أقدم خلال العامين الماضيين، على إغلاق العديد من الصحف والمحطات الإذاعية، على خلفية اتهامها بـ(التواطؤ مع المعارضة المسلحة بقيادة مشار).

صحيفة اليوم التالي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *