زواج سوداناس

الصحة الاتحادية: أيلولة المستشفيات التعليمية للولايات سبب تدهور النظام الصحي



شارك الموضوع :

شدد المجلس الاستشاري لوزارة الصحة الاتحادية، على ضرورة إصلاح القطاع الصحي بالسودان، وطالب بمراجعة القوانين والتشريعات وإعادة هيكلة وزارة الصحة والقطاع الصحي في مجمله، وجدد مطالبته بمراجعة قرار أيلولة المستشفيات التعليمية للولايات واعتبرها سبباً اساسياً في تدهور النظام الصحي في البلاد.
ووجه المجلس وزير الصحة الإتحادي بحر إدريس أبوقردة لمراجعة قانون الحكم الفدرالي في قضايا الصحة والعودة لنظام مسار الطبيب ونظام الكشف الموحد للأطباء كما كان في السابق، وإلزام الولايات ببرتكول عمل المستشفيات الذي تصدره وزارة الصحة الإتحادية، كما اقترح أعضاء المجلس قيام لجان متخصصة تعنى بإصلاح القطاع الصحي وقضايا الهجرة والموارد البشرية والحوكمة وتقوية مجالات الطب الوقائي.
من جهته تعهد ابوقردة بالعمل علي إنفاذ محرجات برنامج إصلاح الدولة الذي أعلنته رئاسة الجمهورية، وابدى التزامه بوضع قانون لإدارة المؤسسات العلاجية الخاصة وقانون للصحة النفسية، وابان أن هناك العديد من الولايات تداخلت في عمل واختصاصات المراكز القومية المتخصصة.
وأكد الوزير أن المراكز القومية المتخصصة هي مراكز إتحادية تتبع لوزارة الصحة الإتحادية، ولم يشملها قرار الأيلولة، وحذر الولايات من المساس بها.
وأوصى الإجتماع بتكوين لجان فنية دائمة تشمل التشريعات والقوانين الصحية، والتغطية الشاملة بالخدمات الصحية، ومكافحة الأوبئة والموارد البشرية والهجرة، بالاضافة الى لجنة التخطيط والسياسات للقطاع الصحي.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *