زواج سوداناس

عمره 64 عاما وطار بالمنطاد وحيدا أكثر من 11 يوما !



شارك الموضوع :

سجل المغامر الروسي فيدور كونيوخوف، رقما قياسيا جديدا في السفر حول العالم في منطاد منفردا، وعاد سالماً في حقل يقع في ملكية خاصة في ولاية أستراليا الغربية.
وأوضح رجل الأعمال، ديك سميث، الذي ساعد كونيوخوف أثناء الهبوط، أن المغامر البالغ من العمر 64 عاماً خرج من المنطاد بعد أكثر من 11 يوماً قضاها في الجو معبراً عن تقديره لرائحة الأرض قائلاً “كم رائعة هي!”.
وبينت محطة إيه.بي.سي الأسترالية أن كونيوخوف الذي بدأ رحلته من نورثام في ولاية أستراليا الغربية في 12 تموز سجل رقماً قياسياً، وهو ما يزيد قليلاً فقط عن 11 يوما عندما مر فوق المدينة التي تقع على بعد 100 كيلومتر شمال شرقي بيرث.
وما فعله المغامر، فقد كسر الرقم القياسي السابق والذي بلغ 13 يوماً ونصف اليوم والذي سجله الراحل ستيف فوسيت في عام 2002.
وقالت محطة إيه.بي.سي إن ارتفاع منطاد المغامر الروسي خلال الرحلة وصل أحياناً إلى ارتفاع عشرة آلاف متر وأنه اضطر إلى التعامل مع درجات حرارة قاسية بلغت في انخفاضها في بعض الأحيان 56 درجة تحت الصفر ما تسبب في تجمد أقنعة الأوكسجين ومياه الشرب.

صحيفة المواطن

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *