زواج سوداناس

(لو كان عرسنا الكشا مشا ..كان هسه ولدنا مشى)



شارك الموضوع :

العزال بيبقى عزال
احدى الفتيات كتبت بكل ثقة على صفحتها الاسفيرية (لو كان عرسنا الكشا مشا ..كان هسه ولدنا مشى)…استوقفتني العبارة ..وتساءلت من هو (الكشا ..مشى؟؟) ..وما هي المعايير التي يقاس بها مدى (كشيهو ومشيهو؟؟)
والدة صديقتي ..كانت تقول لي متحسرة كلما زرتهم (البت دي ما تهديها ..قولي ليها العزال ببقى عزال ..تقعد تعزل في أولاد الناس لمان تبقى هي اخر البعزلوهن ..و القطر يفوتها) ..لكن صديقتي كانت تضحك وهي ترد عليها (يا امي انا عايزه الدبلوماسي الطلبو قاسي)…هذا ما كان يحيرني ..كيف تطلب احداهن مهنة رجل ..وليس صفاته ؟؟…المفارقة ان من تزوجته لا علاقة له بالسلك الدبلوماسي ..ولا بالخارجية ..تزوجت مهندسا كهربائيا …وعاشت في تبات ونبات
ليست هناك مواصفات دقيقة لرجل الاحلام عند الفتيات ..كذلك ليست هناك مقاييس ثابتة للرفض …..تأمل معي …قد يكون هناك رجل مكتمل الأوصاف ..لكنه يلاقي الرفض مرارا وتكرارا ..فقط لأنه (يتمطق) عند شراب الشاي !!…او يغمض عينيه اثناء الضحك ..عادات مزعجة لبعضهن يمكن بها ان ترفع الكرت الاحمر ..مهما بلغت حسنات العريس طالب القرب.
ابناء اختى كانوا يتحدثون عن صديقهم متعجبين ..فقد كان ذو وضع اجتماعي مميز ..وخريج كلية مرموقة ..ولا يخلو من وسامة ..ولكنه لم يوفق في خطبة فتاة ..كان يقابل بالرفض دائما ولم يكونوا يعلمون لماذا؟؟ ..ذات يوم سمعته يضحك بطريقة عجيبة ..أقرب الى النهيق ..فعرفت سبب الرفض تلقائيا …سبب واحد يخليهو يضحك كدا مافي!! …احداهن رفضت عريسا ..لان مقاس حذائه (39) ..قائلة كيف يعني اتزوج زول يلبس أقل من 40 ؟؟ عاد دا كلام ؟؟ بالغ والله العريس .
الشئ الغريب ان هذه الاسباب تتلاشى تدريجيا مع تقدم العمر ..حتى تبلغ مرحلة.. (ذكر ..مسلم ..يقدس الحياة الزوجية ) ..طيب ما كان من الاول يا بنتي …أذكر ذات مرة كنا في جلسة (البريك) اثناء العمل ..تناقشنا مع الفتيات حديثات التعيين ..قالت احداهن لنا (اولاد الزمن دا ما جادين زي ناس زمان.. لما انتوا اتزوجتوا رجالكم يا دكتورة ) ..أذكر ان زميلتي قالت لها (نحن لما اتزوجنا رجالنا كانوا زي زملاءكم البترفضوهم ديل ..اتنازلنا عن البهرجة والحاجات المافي ليها لازمة ..عشان نلحق عمرنا ونجيب اطفال ونكون أسر ) ..اكملت انا حديثها (تزوجناهم شباب لا يملكون غير الطموح ..وتدرجنا سوا ..كل ركن في البيت عنده ذكريات ..لما اشترينا التلاجة ..لما جبنا الغسالة ..لما انفصلنا بي عيشتنا من بيت أهلنا ..لما كملنا اقساط العربية …ايام وليالي ..رغم المعاناة ..لكنها كانت سعيدة..وخلقت بينا ارتباط صعب هزيمته).
اها يا بناتي .. (الكشا مشا) دا ..ربما كان مشيهو فوق رأي ..دحين انت ختى الرحمن في قلبك …تزوجيه ان كنت ترضين خلقه ودينه ..ولا تمانعين تمطقه للشاي …وتذكري نصيحة والدة صديقتي (العزال ..ببقى عزال ).

د. ناهد قرناص

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        Ibrahim

        نصيحة غالية

        الرد
      2. 2
        ميشو

        كلام درر.. يجب نشره فى الواتساب علشان الشباب…
        ناس نحن والزى ديل غناينا مات

        الرد
      3. 3
        سودانى ود بلد

        اغلى قيمه فى الحياة هى الانسان
        الانسان هو الذى يصنع الحياه
        يا بناتنا اتزوجوا رجال ….. رجال و تحت رجال ضعوا الف خط .. خلو الباقى على الله

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *