زواج سوداناس

وكالة فارس تهين القمة العربية وتسخر من أمير الكويت



شارك الموضوع :

شنت وكالة فارس الإيرانية، هجوما لاذعا على القمة العربية التي اختتمت أعمالها، أمس الثلاثاء، في العاصمة الموريتانية نواكشوط، ساخرة في الوقت ذاته من القادة العرب.

ونشرت “فارس” على حسابها في “تويتر” تغريدة لها جاء فيها: “القمامة العربية تجتمع.. قمة عربية أم قمة نيام !!!!.. قيادات العرب في نوم”، مرفقة معها صورا عدة أخذت من لقطات تلفزيونية بطريقة تظهر أن عددا من القادة العرب نائمون ومنهم أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح.

وجوبهت هذه التغريدة بردود فعل متباينة على مواقع التواصل الاجتماعي، بشأن وصف القمة والسخرية من القادة العرب، فيما أطلق نشطاء كويتيون هاشتاغ “تطاول وكالة فارس_على_أمير_الكويت”، للرد على الوكالة الإيرانية.

وقال القارئ الكويتي الشيخ مشاري العفاسي، في تغريدة له في حسابه على “تويتر”: لم يحتج سيدي أمير البلاد إثباتا لصحة قوله: على إيران احترام حسن الجوار وعدم التدخل في شؤون الدول العربية”، وقال: “كانت إيران قبل 1979 بلد علم وثقافة وعمارة وفنون فشغلتها أطماعها الطائفية فلم تحترم ثقافتها حتى تحترم غيرها”.

وكان أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، قال في كلمة له بالقمة العربية، الاثنين الماضي، إن “نجاح أي حوار مع إيران لا بد أن يأتي عبر احترامها لقواعد القانون الدولي، واحترام سيادة الدول، وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول العربية”.

من جانبه، تساءل النائب الكويتي السابق وليد الطبطبائي، عبر حسابه الرسمي على “تويتر” قائلا: “أين من يدعي حب سمو الأمير عن تطاول وكالة فارس على أمير الكويت، أم إن هذا التطاول مسكوت عنه عند هؤلاء؟”، مضيفا أنهم “عملوا أسرع قانون في تاريخ الكويت بادعاء حفظ مكانة سمو الأمير والآن لا نسمع لهم صوتا”.

إلى ذلك، طالب الناشط محمد الشمري في تدوينة له بلاده بضرورة الرد على هذا “التطاول”، وذلك بسحب الجنسية من النائب الكويتي حميد دشتي، وقال: “ما ضر بو ناصر نباح كلاب الفارسي خامنئي.. صباح الأحمد يسمو عليهم بأشقائه العرب”.

وفي المقابل، قال صاحب حساب “جلاد الليبراليين” في تغريدة له، إن “أمير الكويت هان نفسه قبل إهانة وكالة فارس عندما قال إن خامنئي هو مرشد المنطقة”، فيما غرد المدون نايف عسيري، قائلا: “عمائم لا تعرف حق الجيرة ولا النخوة”.

وكان أمير الكويت قال خلال زيارته إيران في حزيران/ يونيو 2014، ولقائه علي خامنئي في طهران، إن مرشد الثورة الإيرانية هو “مرشد لكل المنطقة”، معلنًا استعداد بلاده لفتح صفحة جديدة من العلاقات بين البلدين.

ولم يصدر حتى الآن أي رد رسمي من دولة الكويت أو من الجامعة العربية، على التغريدة التي نشرتها وكالة فارس الإيرانية شبه الرسمية.

عربي21

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *