زواج سوداناس

الهلال يرفع كفاءة الأشغال.. والملاريا تحرم نزار



شارك الموضوع :

خضع فريق الهلال العاصمي لحصة تدريبية ابتداءً من الساعة الخامسة من مساء أمس الثلاثاء بملعب أكاديمية تقانة كرة القدم بالخرطوم2 تحت مسؤولية مستر إيلي بلاتشي، المدير الفني الروماني ومساعده الوطني مبارك سلمان بحضور ومشاركة 24 لاعباً يمثلون «الصندوق» للمدرب ليس من بينهم نزار حامد، الذي تعرض لمرض الملاريا وحصل على راحة من الطاقم الطبي للفريق، فيما اكتفى الشاب عماد الصيني بالمتابعة من الخارج تنفيذاً لرغبة الروماني الذي أقصى اللاعب أثناء الحصة التدريبية أمس الأول بعد مخالفته التوجيهات، وكان الصيني قد اعتذر لمدربيه ورفاقه في الفريق الأزرق قبل بداية الأعمال، على أمل استعادة حظوظه معية رفقاء سيف مساوي..

وشهد المهاجم الشاب محمد عبدالرحمن التدريبات من على بنك البدلاء بأمر الإصابة التي لازمته لأكثر من شهر على مستوى العضلة الجانبية. وتأتي الأشغال الهلالية ضمن البرنامج التحضريري الخاص بالمباراة المحتملة أمام الأهلي مدني عصر بعد غد الجمعة برسم الجولة 23 من دوري سوداني الممتاز.. وكان الفريق الأزرق قد حسم آخر استحقاقاته بالمسابقة الأولى لصالحه بهدف لقائد الطوارئ محمد أحمد بشة أمام مضيفه المريخ نيالا.. وكان الإمبراطور قد تحدث إلى لاعبيه منادياً بمزيد من الجهد لأجل مواصلة سكة الإنتصارات وعدم الوقوع في فخ الهزيمة كما حدث أمام الهلال الأبيض 4/2 الأسبوع الماضي، ودعا للإنضباط واحترام المنافس والبعد عن الإستهتار وتحصيل ثلاث نقاط تدعم غلة الأزرق في رصيد المسباقة. عمد الجهاز الفني الهلالي إلى دعم المخزون البدني للاعبيه بالتدريبات التقليدية، قبل اختبار قوتهم ومن ثم الإتجاه للعمل الفني والوقوف على الرسم التكيتيكي الذي ينوي به مواجهة سيد الأتيام، فيما أجرى الجهاز الفني تقسيمة بعرض الملعب شهدت عديد الأهداف للزيمبابوي إدوارد سادومبا والوطني مدثر كاريكا والنيجيري عزيز شيبولا وبشة وصهيب الثعلب ووليد الشعلة. من ناحيته أوضح المهندس النور، مدير الكرة اتجاه فريقه لملعب الأكاديمية بدلاً عن استاد النادي نسبة للنجيل الصناعي للأول، وهو مماثل لملعب استاد مدني «صناعي» ويؤدي الفريق تدريباً ثانياً على المُعشًب نفسه حتى يتعود اللاعبين على هذه الأرضية قبل الإتجاه إلى حاضرة ولاية الجزيرة غداً الخميس، على أن يكون في الموعد يوم الجمعة لحسم الجولة 23 من مسابقة الدوري السوداني.

صحيفة آخر لحظة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *